تعزيز المقاومة الفلسطينية لا يتوقف فقط على الجانب العسكري/ لا نطيق الاستنزاف في عملية المفاوضات

أكد المتحدث باسم الحكومة علي ربيعي، أن تعزيز المقاومة الفلسطينية يجب أن لا يتوقف على الجانب العسكري ضد الاحتلال الإسرائيلي، فيما دعا إلى تسريع المفاوضات والإنهاء الفوري للعقوبات الأحادية الجانب.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه قال ربیعي في تصريح صحفي: بعد مراجعة وتقييم المفاوضات، خلص المجلس الأعلى للأمن القومي وبعد التشاور من السلطات العليا إلى أن المفاوضات تتقدم ولإظهار حسن النية والجدية من الجانب الإيراني ، وافق على تمديد اتفاق المراقبة بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية لمدة شهر.

وقال ربيعي إن تمديد اتفاق المراقبة بين ايران والوكالة الدولية للطاقة الذرية لمدة شهر رسالة واضحة مفادها أن إيران مصممة على انجاح المفاوضات مع أطراف مجموعة 4 + 1 في أقرب وقت ومع أمريكا والوكالة الذرية وانقاذ الاتفاق النووي.

واكد المتحدث باسم الحكومة الإيرانية: تعاوننا مع الوكالة الذرية يجب أن يقابل بتسريع المفاوضات والالتزام بالاتفاق النووي، لافتا اننا مددنا التعاون مع وكالة الطاقة الذرية نتيجة التقدم في مفاوضات فيينا.

واضاف ربيعي: ان الفرصة محدودة أمام المفاوضات ولن نقبل أن تتحول إلى مفاوضات استنزافية وفق تعليمات قائد الثورة الاسلامية.

واعرب المتحدث باسم الحكومة الإيرانيةعن تفائله لحل القضايا العالقة في فيينا وإمكانية للتوصل لاتفاق قربيا، مشيرا الى انه لا توجد حاليا أي ضرورة للتفاوض مع واشنطن بشأن ملفات خارج إطار الاتفاق النووي.

/انتهى/

رمز الخبر 1914770

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 1 =