لن نسمح بزعزعة المكانة الإجتماعية لحرس الثورة الإسلامية

صرّح المتحدث باسم حرس الثورة الإسلامية العميد "رمضان شريف"، في معرض رده على الإساءات الكلامية في حق حرس الثورة الإسلامية من بعض الأفراد أنه، "لن نسمح أن تتأثر منزلة الحرس الثوري بأي نوع من التصرفّات المنافية للأخلاق والآداب الإسلامية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن مسؤول العلاقات العامة والمتحدث باسم حرس الثورة الإٍسلامية الإيرانية العميد "رمضان شريف"، وعلى هامش جلسة لقوات الحرس الثوري ومقاتلي الجيش "10 سيد الشهد عليه السلام" في محافظة البرز، وفي معرض رده على ما تم تداوله في الفضاء المجازي من شائعاتٍ وألفاظ ترموا إلى تشويه سمعة هذه المؤسسة الثورية، صرح المعيد "رمضان شريف" أن الحرس الثوري والمسؤولين والعاملين فيه أفرادٌ ملتزمون بالأخلاق والآداب الإسلامية.

وتابع المتحدث باسم الحرس الثوري: لن نسمح بأي شكل من الأشكال لأحد بتشويه سمعة هذه المؤسسة الثورية والشعبية التي تُعتبر نتاج جهادٍ طويل وتضحيات شهداءٍ أعزاء.

وقال العميد "رمضان شريف"؛ مخاطباً الأشخاص الذين لم يعتنوا بكلامهم جيداً في حديثهم عن الحرس الثوري: " لن نقبل أي عمل من شأنه تشويه صورة الحرس الثوري في أذهان العامة، ونعتبره عمل لا يمكن التغاضي عنه.

وأضاف المتحدث بسم الحرس الثوري، أوصي العاملين في الحرس الثوري؛ الذين جاهدوا في حرب الدفاع المقدس وبذلوا الغالي والنفيس في ساحة الثورة الإسلامية وقدّموا المساعدات لأبناء شعبهم الذين تضرروا من الإبتلاءات الطبيعية كالزلازل والفيضانات؛ أوصيهم أيضاً أن ينتبهوا لكلامهم جيداً ويحسنوا اختيار ألفاظهم التي تعكس أخلاقيات هذه المدرسة العظيمة.

/انتهى/

رمز الخبر 1915018

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 1 =