معركة سيف القدس  من احداث الخطوة الثانية للثورة

صرح رئيس منظمة التعبئة الشعبية "البسيج" العميد غلام "رضا سليماني"ان الشعب الفلسطيني تمكّن خلال معركة سيف القدس _نيابة عن الشعوب المسلمة بالعالم_ من الانتصار على العدو الصهيوني، مشيراً إلى إمكانية إعتبار هذا الانجاز من احداث الخطوة الثانية للثورة الاسلامية.

وافادت وكالة مهر للانباء أن العميد "غلام رضا سليماني"، صرح، اليوم الأربعاء ، في لقاء مع قادة الحرس الثوري الإيراني في محافظة قزوين ان شعوب العالم شهدت خلال الايام الماضية حادثة كبيرة تزامنت مع ذكرى تحرير مدينة خرمشهر حيث تمكن الشعب الفلسطيني خلال معركة سيف القدس نيابة عن الشعوب المسلمة بالعالم من الانتصار على العدو الصهيوني ويمكن ان نعتبر هذا الانجاز من احداث الخطوة الثانية للثورة .

وأضاف العميد سليمان انه في معركة سيف القدس حددت فلسطين لاول مرة مهلة للكيان الإسرائيلي ، وهو ما لم يقبله الكيان الصهيوني ، وفي أول 20 دقيقة أصاب 200 صاروخ الأراضي المحتلة".

وقال هذا المسؤول: "خلال هذه الفترة تم إطلاق 4300 صاروخ ، ما أدى إلى إغلاق المطارات الصهيونية ، وخروج المستوطنين من المستوطنات الصهيونية ، وانسحاب القوات الصهيونية".

وتابع العميد سليماني : "نرى اليوم أن أيعاز الإمام الخميني الراحل في جعل تحرير القدس القضية الاولى للعالم الإسلامي وقد قادت دراية وحكمة قائد الثورة الاسلامية الى تحقيق هذا الامر وأقامت شعوب العالم مسيرات دعما لفلسطين ".

وقال سليماني إن قائد الثورة الاسلامية اعلن إن الكيان الصهيوني لن يشهد السنوات الـ 25 المقبلة وقد شهد العالم تهشيم عظام الكيان الصهيوني على وقع معركة سيف القدس في ظل قيم الثورة الاسلامية.

/انتهى/

رمز الخبر 1915027

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 17 =