مختبر حكومي أمريكي يعلن مصدر فيروس كورونا

واصل مختبر تابع للحكومة الأمريكية محاولة اتهام للصين بالادعاء بأن فرضية نقل فيروس كورونا من مختبر ووهان محتمل ويحتاج إلى مزيد من التحقيق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه نقلت صحيفة وول ستريت جورنال عن مصادر مطلعة قولها إن مختبرأتابعًا للحكومة الأمريكية زعم في تقرير أن الفيروس التاجي قد يكون من أصل مصنوع في مختبرا في ووهان.

يزعم مختبر لورانس ليفرمور الوطني في كاليفورنيا، نقلاً عن بحث أجري في مايو 2020، أن الفيروس يحتمل ان صنع في مختبر ووهان الصيني وأن هناك بحاجة إلى مزيد من البحث.

كانت الدراسات التي أجراها المختبر أساس تحقيق وزارة الخارجية في الأشهر الأخيرة من رئاسة دونالد ترامب.

كما منح الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن وكالات المخابرات الأمريكية ثلاثة أشهر للعثور على مصدر فيروس كورونا، مع ذلك، فهو يواصل سياسات إدارة ترامب، دون تقديم أي دليل، يحاول اتهام الصين بنشاة الفيروس في مختبر ووهان المدينة التي شهدت أول وباء كوفيد19.

يزعم الأمريكيون أن الصين لم تكن شفافة بشأن وباء كورونا، بينما أظهر ثلاثة موظفين في مختبر ووهان أعراضًا شبيهة بالكورونا قبل بدء الوباء - وهو ادعاء نفته حكومة بكين.

في وقت سابق ، زار خبراء منظمة الصحة العالمية ووهان وقالوا إن الفيروس من غير المرجح أن يكون من أصل مختبري وأن فرضية انتقال العدوى من حيوان إلى إنسان كانت أكثر صحة، ولكن الوكالة غيرت موقفها بضغط من واشنطن وقالت إن رفض فرضية الأصل المخبري للفيروس بحاجة إلى مزيد من التحقيق.

/انتهى/

رمز الخبر 1915152

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =