رئيسي: مرحلة المنافسات الانتخابية قد انتهت والان فترة التعاضد والمواكبة والتعاون

استقبل الرئيس الايراني المنتخب آية الله ابراهيم رئيسي، في مكتبه اليوم الاربعاء، المرشحين الستة للانتخابات الرئاسية الايرانية الاخيرة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه في هذا اللقاء الذي جرى في اجواء ودية بدعوة من الرئيس المنتخب، تبادل آية الله رئيسي ومرشحو الانتخابات الرئاسية الستة الآراء ووجهات النظر حول اوضاع البلاد وسبل الحلول للمشاكل القائمة.

وفي اللقاء قدم المرشحون للانتخابات الرئاسية الايرانية الـ 13؛ امير حسين قاضي زادة هاشمي ومحسن مهر علي زادة وعلي رضا زاكاني وعبدالناصر همتي وسعيد جليلي ومحسن رضائي، تهانيهم للرئيس المنتخب واعلنوا استعدادهم للتعاون مع الحكومة القادمة.

ووصف الرئيس المنتخب اللقاء الذي استغرق ساعتين بانه كان جيدا جدا وقال: ان الاصدقاء طرحوا خلال اللقاء آراءهم ووجهات نظرهم واولوياتهم التي يتصورون بانه على الحكومة القادمة متابعتها.

واضاف: انه تم خلال اللقاء البحث حول السبل المختلفة لحل قضايا البلاد والتي تم طرح جزء منها خلال المناظرات الانتخابية ومن المؤكد ان جميع الاصدقاء يحملون هاجس البلاد والثورة وازالة المشاكل وحل قضايا المواطنين المعيشية، وهذا امر مهم جدا.

واعرب آية الله رئيسي عن امله بمواصلة عقد مثل هذه اللقاءات واضاف: ان مرحلة المنافسات الانتخابية قد انتهت والان هي فترة التعاضد والمواكبة والتعاون لمعالجة مشاكل المواطنين وهو هاجس الجميع.

وتابع الرئيس المنتخب: ان التعاضد وتبادل الافكار سوف لن يقتصر على هذا اللقاء وسيستمر هذا النهج وينبغي ان يشعر المواطنون بان جميع الرؤى السياسية والمواقف ترمي الى معالجة مشاكل ومصاعب حياتهم.

يذكر ان الانتخابات الرئاسية الايرانية جرت يوم 18 حزيران /يونيو وفاز فيها آية الله ابراهيم رئيسي بحصوله على اكثر من 18 مليون صوت اي بنسبة 62 بالمائة من اصوات الناخبين المشاركين في عملية التصويت الذين بلغ عددهم اكثر من 29 مليونا.

/انتهى/

رمز الخبر 1915763

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 15 =