خطيب زادة: ايران لن تتردد في الدفاع عن امنها وسترد بكل قوة وحزم على اية مغامرة محتملة

دان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية الاتهامات الامريكية والبريطانية التي تم توجيهها للجمهورية الاسلامية حول الهجوم على السفينة الاسرائيلية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان خطيب زادة علّق على الاتهامات الأميركية والبريطانية لها حول الهجوم على السفينة الإسرائيلية، قائلا: "ندين الاتهامات الأميركية والبريطانية الكاذبة والمليئة بالتناقضات والتحريض".

واضاف: "هذه التصريحات المنسّقة توجه اتهامات معادية لإيران من دون أي وثائق"، مشيرا الى انه إذا كانت لدى هذه الدول وثائق لإثبات ادعاءاتها الكاذبة فيجب عليها تقديمها.

وتابع: "ان هذه البيانات التي تاتي في سياق واحد تحوي تناقضات بحد ذاتها بحيث يوجهون الاتهام للجمهورية الاسلامية الايرانية من دون تقديم اي دليل ومن ثم يتحدثون تاليا عن "احتمال" ذلك!".  

واكد خطيب زادة بان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر مدافعة وداعمة للعبور الآمن وبلا ضرر للسفن في الخليج الفارسي والمياه الدولية ولها اطول السواحل المائية في الخليج الفارسي وهي على استعداد دائم للتعاون في مجال توفير امن الملاحة البحرية فيها مع دول المنطقة وتعتبر تواجد وتدخلات القوى الآتية من خارج المنطقة في مياه الخليج الفارسي والدول المطلة عليه امرا مخلا باستقرار وامن المنطقة.

واكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية قائلا: ما يبعث على الاسف ان هذه الدول وفي الوقت الذي تلتزم صمتا داعما لاعمال التعرض والتخريب الارهابية ضد السفن التجارية الايرانية في البحر الاحمر والمياه الدولية توجه في سياق سياسي صارخ اتهامات فارغة ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية في حين لو كانت هذه الدول تمتلك دليلا يثبت مزاعمها الخاوية فانه عليها ان تقدمه.

ونوّه الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لن تترد في الدفاع عن أمنها وسترد مباشرة وبقوة وحزم على أية مغامرة محتملة./انتهى/

رمز الخبر 1916640

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 6 =