بوتين وماكرون يدعوان الى مواصلة مفاوضات احياء الاتفاق النووي

اعلن الكرملين ان الرئيس الروسي والرئيس الفرنسي بحثا في محادثات هاتفية موضوع الاتفاق النووي، ودعوا الى مواصلة مفاوضات فيينا لاحياء هذا الاتفاق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه في محادثات هاتفية دعا فلاديمير بوتين وامانويل ماكرون الى مواصلة المحادثات الهادفة لاحياء الاتفاق النووي.

وصرح البيان ان بوتين وماكرون ابديا دعمهما لاستمرار المحادثات بشأن العودة الى الالتزام بخطة العمل المشتركة والتي تعد جزءا من العناصر الاساسية لنظام حظر الانتشار النووي.

ورغم ان روسيا وفرنسا هي من الاطراف المتفاوضة مع ايران في المحادثات النووية بفيينا، الا ان لديهما في بعض الحالات مواقف متباينة تجاه هذه المحادثات، ففي الاشهر الاخيرة أكدت روسيا على ضرورة رفع كل حالات الحظر عن الجمهورية الاسلامية الايرانية باعتباره شرطا مسبقا للمحادثات النووية، في حين ان فرنسا ابدت تماشيا اكبر مع مواقف الادارة الاميركية وحاولت ممارسة الضغوط على طهران.

وانطلقت المحادثات النووية لاحياء الاتفاق النووي في فيينا منذ شهر آذار/مارس 2021، عقدت خلالها لحد الآن 6 جولات من هذه المحادثات، في حين اعلنت الجمهورية الاسلامية الايرانية انه نظرا لانسحاب اميركا من الاتفاق من جهة واحدة، فإنها غير مستعدة للتفاوض المباشر مع المندوبين الاميركان، حيث يطلع الوفد الاميركي على مجريات المفاوضات عبر الاطراف الاخرى المشاركة في المفاوضات./انتهى/

رمز الخبر 1917136

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =