مهاجمة ايران عصيّة على جميع القوى الدولية

أكد المستشار الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية أنه لا يمكن لأي من القوى الدولية ان تفكر أو تتخذ أي إجراء من شأنه ان يؤدي إلى غزو عسكري واسع النطاق على ايران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان المستشار الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية، اللواء "يحيى صفوي"، قال للصحفيين اليوم على هامش اجتماع متخصص بمناقشة عملية ثامن الائمة: "الآن بعد مرور 40 عاماً على حصار ابدان، هناك تحالف قوي بين الجيش والحرس الثوري الايراني تحت اشراف القائد العام.

وتابع: "هذه الوحدة والتلاحم التي بدأت منذ زمن الحرب المفروضة، هي الآن في ذروتها ونحن في افضل حالة من حيث تماسك القوات المسلحة والشعب وقوات التعبئة الشعبية "الباسيج".

واكد المستشار الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية على القدرة الدفاعية لايران، قائلاً: "انطلاقاً من كون ايران القوة الاولى المؤثرة في معادلات منطقة غرب آسيا، فإن قوتنا الدفاعية في هذه المنطقة هي قوة كبيرة ومؤثرة في معادلات الدفاع الأمني، وبهذه الطريقة أصبحت أمتنا وقواتنا المسلحة قوية للغاية بحيث لا يمكن لأي قوة دولية، مثل الولايات المتحدة وغيرها، اتخاذ اي اجراء ضدها من شأنه ان يؤدي إلى غزو عسكري واسع النطاق، لأن الوضع في إيران يختلف عن أفغانستان والعراق.

وقال رحيم صفوي: "قوتنا الامنية والدفاعية تجعل التهديد والعدوان العسكري ضدنا أقل قابلية للتصور بسبب القوة التي حققتها بلادنا، ومع ذلك، يجب أن تكون القوات المسلحة لبلدنا دائماً على استعداد وعدم اعتبار الاعداء الدوليين ضعفاء حتى لا تتم مباغتتنا.

/انتهى/

رمز الخبر 1918412

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 5 =