بلينكن: من مصلحة كل من واشنطن وموسكو إحياء الملف النووي الايراني

أعرب وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن عن اعتقاده بأن إحياء الصفقة النووية مع إيران من مصلحة كل من الولايات المتحدة وروسيا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان في أعقاب لقاء وزاري لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية عقد في باريس اليوم الأربعاء علق بلينكن على اتصال هاتفي أجراه مع نظيره الروسي سيرغي لافروف قبل لقاء الأخير مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان في موسكو قائلا: ":أما الاتصال فكنا نركز على خطة العمل الشاملة المشتركة (الاسم الرسمي للاتفاق النووي من عام 2015). أعتقد أن الولايات المتحدة وروسيا تتشاركان الاهتمام بالعودة المتبادلة (لواشنطن وطهران) إلى تطبيق خطة العمل".

وفي وقت سابق من اليوم، أكدت وزارة الخارجية الروسية أن لافروف أجرى مكالمة هاتفية مع بلينكن ترأس أجندتها ملف برنامج إيران النووي. وأشارت الوزارة إلى أن الاتصال بادر إليه الجانب الأمريكي، وأن الوزيرين "تبادلا الآراء بشأن أفق استئناف التطبيق الكامل لخطة العمل الشاملة المشتركة" .

وتابعت الوزارة أن أجندة الاتصال شملت أيضا طيفا من المسائل المطروحة على الأجندة الثنائية.

/انتهى/

رمز الخبر 1918647

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 10 =