واشنطن تقترح دراسة حرب أفغانستان حتى لا "تكرر الأخطاء"

قدمت مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي بقيادة تامي دكوورث، مشروع قانون إلى الكونغرس يدعو إلى إنشاء لجنة لدراسة جميع جوانب الحرب في أفغانستان.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه تؤكد المجموعة أن تحليل الصراع سيساعد حكومة الولايات المتحدة على تجنب "نفس الأخطاء" في المستقبل.

وجاء في الوثيقة،ان "هدف اللجنة يكمن في دراسة الحرب في أفغانستان، واستخلاص الاستنتاجات الاستراتيجية، ووضع توصيات لحكومة الولايات المتحدة، ولصانعي السياسة الأمريكية في المستقبل، وكبار القادة العسكريين الأمريكيين".

من المفترض أن تدرس اللجنة بعناية جميع القضايا المتعلقة بالأعمال القتالية والعمليات الاستخباراتية وأنشطة دعم إعادة الإعمار. وستقوم اللجنة بتحليل عمل الدبلوماسيين الأمريكيين والقرارات السياسية والاستراتيجية التي أثرت على التعاون بين واشنطن وكابل، وكذلك مشاركة دول الناتو في الحرب.

ووفقا للجنة، ستضمن نتائج عملها للولايات المتحدة ليس فقط استنتاج العبر والدروس الصحيحة من فترة تواجدها خلال 20 عاما في أفغانستان، بل ولن تسمح بتكرار نفس الأخطاء في المستقبل.

/انتهى/

رمز الخبر 1918702

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 9 =