اسلامي: لدينا ارادة جادّة بالعودة للمفاوضات شريطة التزام الأطراف بالعهود

اكد رئيس منظمة الطاقة النووية الايرانية "محمد اسلامي"، خلا لقائه بالسفير النمساوي ان لدى ايران ارادة جادة من اجل التفاوض، شرط ان يعود جميع الاطراف الى تنفيذ إلتزاماتهم.  

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان مساعد الرئيس الايراني، رئيس منظمة الطاقة النووية الايرانية ،محمد اسلامي، قال خلال مباحثاته اليوم الاربعاء، مع السفير النمساوي في طهران، "فولفغانغ ديتريش هايم ": "ان الجمهورية الاسلامية الايرانية هي الوحيدة التي نفذت التزاماتها قبال الاتفاق النووي، بينما واجهت نقض العهود من جانب امريكا وتقاعس الاطراف الاروبية.

واشار اسلامي إلى العلاقات العريقة التي تجمع طهران وفيينا، وهنأ السفير النمساوي بمناسبة ذكرى اليوم الوطني في النمسا، مشيداً بالمواقف الايجابية للنمسا حيال القضايا السياسية.

ودعا اسلامي في هذا اللقاء، المجتمع الدولي الى حثّ الاطراف الاوروبيين وامريكا في المفاوضات مع ايران، على تنفيذ التزاماتهم.

وشدد على ان لدى ايران ارادة جادة للعود إلى المفاوضات، شرط ان يعود جميع الاطراف الى تنفيذ التعهدات.

ومن جانبه، اشار السفير النمساوي الى استضافة فيينا للمفاوضات النووية على مدى سنوات كثيرة، وقال: "ان النمسا مستعدة لتقديم كامل الدعم والتنسيق من اجل الدفع بعملية المفاوضات الايجابية النووية نحو الامام".

/إنتهى/

رمز الخبر 1919093

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 3 =