رئيس الاتحاد الإفريقي يدعو الخرطوم لإطلاق سراح القادة

تواترت الأنباء فجر اليوم الاثنين، من السودان، متحدثة عن تحركات عسكرية في العاصمة الخرطوم وعن وضع رئيس الوزراء عبد الله حمدوك تحت الإقامة الجبرية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه تغيرت الاوضاع في السودان خلال الـ 24 الماضية كما نرى تحركات عسكرية واعتقال أغلب أعضاء مجلس الوزراء. واخر التطورات في السودان فيما يلي:

- بيان لتجمع المهنيين السودانيين أعلن فيه عن تحرك عسكري للاستيلاء على السلطة.

- قوات عسكرية تعتقل أعضاء مدنيين بمجلس السيادة الانتقالي ووزراء في الحكومة الإنتقالية وتقتادهم إلى جهات غير معلومة.

- قوة عسكرية تقتحم منزل وزير الصناعة إبراهيم الشيخ وتقتاده إلى جهة غير معلومة.

- قطع خدمات الإنترنت والاتصالات في العاصمة الخرطوم.

وزيرة خارجية السودان تحذر من فرض الإرادة بالقوة العسكرية

- تجمع المهنيين السودانيين يدعو إلى إضراب عام واعتصام مدني في مواجهة "الانقلاب العسكري".

- اندلاع احتجاجات في الخرطوم وحرق إطارات سيارات إثر اعتقال قيادات من الائتلاف الحاكم.

- تعزيزات عسكرية تصل الخرطوم بعد اعتقالات لوزراء وقيادات مدنية في الحكومة السودانية.

وزيرة الخارجية السودانية: أي انقلاب مرفوض وسنقاومه بكافة الوسائل المدنية

حذرت وزيرة الخارجية السودانية، مريم الصادق المهدي، من أن "محاولة فرض الإرادة بالقوة العسكرية مصيرها الفشل التام"، مؤكدة أن "أي انقلاب مرفوض وسنقاومه بكافة الوسائل المدنية".

وقالت مريم الصادق المهدي: "الشراكة بين المدنيين والعسكريين إحدى أسس نجاح المرحلة الانتقالية".

كما ان جامعة الدول العربية تطالب الأطراف السودانيين بالتقيد بالترتيبات الانتقالية الموقعة وتعرب عن قلقها من تطورات الأوضاع في السودان.

وأعرب ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في السودان عن قلقه جداً بشأن تقارير عن انقلاب جارٍ.

جرحى في صفوف المتظاهرين أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني بالخرطوم

قالت وزارة الإعلام السودانية إن "قوات عسكرية، أطلقت الرصاص الحي على المتظاهرين الرافضين للانقلاب العسكري أمام القيادة العامة للجيش، وأوقعت عدد امن المصابين".

جرحى في صفوف المتظاهرين أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني بالخرطوم

وأضافت الوزارة أن "جموع الشعب السوداني الرافضة، للإنقلاب العسكري تتحدى الرصاص، وتصل إلى محيط القيادة العامة للجيش".

وقالت "لجنة أطباء السودان المركزية" في بيان إن 12 شخصا على الأقل أصيبوا في اشتباكات بالخرطوم اليوم الاثنين.

وفي نفس السياق قالت وسائل إعلام سودانية، إن عددا من المتظاهرين أُصيبوا في اشتباكات أمام مقر القيادة العامة للجيش بالخرطوم، وذلك خلال الاحتجاجات الرافضة لاستيلاء الجيش على السلطة.

وزیر امور خارجه سودان: هر گونه کودتا مردود است

ين جنود سودانيين ومتظاهرين مناهضين لاستيلاء الجيش على السلطة، أثناء محاولتهم الاقتراب من مبان تضم مقرات عسكرية في الخرطوم.

وأظهرت صور ومقاطع فيديو عبور المتظاهرين حواجز ودخولهم الشارع المحيط بمقر الجيش في الخرطوم وسط تقارير تتحدث عن انقلاب عسكري واستيلاء الجيش على السلطة.

/انتهى/

رمز الخبر 1919203

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =