وزير الداخلية الإيراني: بلادنا تحمل العبء الاثقل في مكافحة المخدرات

شدد وزير الداخلية الإيراني "أحمد وحيدي" على أنه لا ينبغي على الجمهورية الاسلامية الايرانية وحدها ان تتحمل العبء الاثقل في مكافحة المخدرات، مؤكد ان على الدول الاخرى مساعدة ايران في هذا الصدد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان وزير الداخلية الايراني، احمد وحيدي، صرّح خلال اجتماعه، اليوم الاربعاء، مع سفراء 65 دولة معتمدين لدى الجمهورية الاسلامية الايرانية الى جانب رؤساء مكاتب الممثلين الدوليين في طهران انه لا ينبغي ان تتحمل ايران العبئ الاكبر في سياق مكافحة المخدرات، مشيرا إلى ان 92 بالمئة من عمليات ضبط مادة الافيون و72 بالمئة من مادة المورفين و20 بالمئة من عمليات ضبط مادة الهيروئين المخدرة على مستوى العالم خلال العام الماضي، انجزت بواسطة ايران.

واكد وزير الداخلية الايراني، خلال الاجتماع ان ايران وضعت سياساتها على اساس بناء علاقات متنامية مع كافة البلدان.

وناقش وحيد خلال الاجتماع عمليات تهريب المخدرات والهجرة الواسعة والجرائم الممنهجة وتهريب السلع والتحركات الارهابية، وذلك باعتبارها التحديات التي تواجه الداخلية الايرانية للدفاع عن النظم والامن في البلاد.

واشار وزير الداخلية الايراني ان ايران قدمت خلال جهودها المستمرة في مواجهة عمليات تهريب المخدرات، ما يزيد عن 3 الاف و800 شهيد واكثر من 12 الف مصاب، الامر الذي يجسد الدور الكبير الذي تقوم به ايران في هذا المجال.

ولفت وحيدي الى زيادة انتاج المخدرات داخل افغانستان لاضعاف عديدة في مرحلة ما بعد الاحتلال الامريكي الذي استمر 20 عاما لهذا البلد مضيفاً ان عمليات انتاج وتصدير هذا الكم الهائل من المخدرات جرت امام اعين الامريكيين، متسائلا عن اسباب عدم تحميل واشنطن المسؤولية في هذا الخصوص.

وانتقد وزير الداخلية الايراني، تواني بعض الدول عن التصدي لعمليات تهريب المخدرات، مؤكدا ان لولا دور ايران الصارم في مكافحة المخدرات لتحوّلت اوروبا اليوم الى ممر ترانزيت المخدرات الى سائر دول العالم.

وشدد وزير الداخلية على أن الجمهورية الاإسلامية الايرانية وحدها لا ينبغي ان تتحمل العبء الاثقل في مكافحة المخدرات مؤكد ان على الدول الاخرى مساعدة ايران في هذا الصدد.

/انتهى/

رمز الخبر 1919639

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha