عملية "السابع من ديسمبر" نُفذت بعدد من الصواريخ الباليستية/ سنواجه التصعيد بالتصعيد

قال المتحدث بإسم القوات المسلحة اليمنية العميد، يخيى سريع، انه رداً على جرائم العدوان السعودي على اليمن قامت القوات اليمنية بتنفيذ عملية عسكرية نوعية في الرياض وجدة والطائف وجيزان ونجران وعسير.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان المتحدث باسم القوات المسلّحة اليمنية يحيى سريع قال في بیان ان القوات اليمنية رداً على جرائم العدوان نفذت عملية عسكرية نوعية في الرياض وجدة والطائف وجيزان ونجران وعسير.

وتابع قائلا: نواجه التصعيد بالتصعيد وسننفذ المزيد من العمليات العسكرية ضمن دفاعنا المشروع ردا على استمرار العدوان والحصار على اليمن. وأوضحت القوات المسلحة في بيان صادر عنها اليوم، أن عملية "السابع من ديسمبر" نُفذت بعدد من الصواريخ الباليستية و25 طائرة مسيرة.

وأضاف البيان أن 6 طائرات مسيرة نوع صماد3 وعدد من صواريخ ذي الفقار استهدفتْ وزارة الدفاع ومطار الملك خالد وأهدافا عسكرية أخرى في عاصمة العدوّ السعوديّ الرياض، كما استهدفت ستّ طائرات مسيرة نوع صماد2 و 3 قاعدةَ الملك فهد الجوية بالطائف وشركة أرامكو بجدة.

وأشار إلى أن خمس طائرات مسيرة نوع صماد1و2 استهدفتْ مواقع عسكرية في مناطقَ أبها وجيزانَ وعسير، و8 طائرات مسيرة نوع قاصف 2K وعدد كبير من الصواريخ الباليستية استهدفتْ مواقع حساسة وهامةً في مناطق أبها وجيزان ونجران.

وأهابت القوات المسلحة اليمنية بكافة المواطنين والمقيمين في المناطق المستهدفة إلى الابتعاد عن المناطقِ والمواقع العسكرية كونها أصبحت أهدافا مشروعة لقواتنا.

وأكد البيان أن القوات المسلحة اليمنية ستواجه التصعيد بالتصعيدِ وستنفذ إن شاء اللهُ المزيد من العمليات العسكرية ضمن دفاعها المشروع عن الشعب والوطن./انتهى/

رمز الخبر 1920241

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 10 =