الشراكة الروسية - الصينية ثابتة كالصخرة والتعاون بيننا لا يهدف الى هزيمة احد

أكدت بكين اليوم الثلاثاء على أن علاقات الشراكة الشاملة بين روسيا والصين ثابتة كالصخرة وفي الوقت نفسه، لا يهدف التعاون بين بلدينا إلى هزيمة أحد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان، في تصريح صحفي، اليوم الثلاثاء، إن بكين مستعدة للعمل إلى جانب روسيا من أجل تعزيز التنمية الشاملة، وأكد دعم السلطات الصينية لتصريحات الخارجية الروسية بشأن الرغبة غير المقبولة لدى الغرب للعب دور الهيمنة على الساحة الدولية.

وأضاف ليجيان: "نحن نؤيد كلمات السيد (وزير الخارجية الروسي سيرغي) لافروف"، حول الغرب.

وتابع: "تعتزم الصين، جنبا إلى جنب مع روسيا، العمل على تعزيز التعاون بين جميع الدول وخلق حوافز جديدة للتنمية الشاملة في العالم".

وأوضح أن بكين ستعزز اتصالاتها مع موسكو لضمان الحفاظ على النظام العالمي، "وبذل جهود مشتركة على منصة الأمم المتحدة وفقا للقانون الدولي".

وأوضح المتحدث باسم الخارجية الصينية أن الصين وروسيا "تتعاونان من أجل التنمية المتبادلة، مع مراعاة مصالح بعضهما البعض".

/انتهى/

رمز الخبر 1920738

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 0 =