أهالي خوزستان يستذكرون استقبالهم لجثمان الشهيد سليماني

يستذكر موظفو مطار أهواز تلك اللحظة الأليمة حين وصل جثمان الفريق الشهيد قاسم سليماني في 5 من يناير عام 2020 الى أرض الوطن عبر مطار أهواز الدولي، ففي الذكرى الثانية لاستشهاد الفريق قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق ابو مهدي المهندس وكوكبة من الشهداء.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان المهندس عبد الله عبياوي المسؤول في قسم مراقبة الحركة الجوية في مطار الأهواز يستذكر لنا تلك اللحظة الأليمة التي أستقبل بها قادة النصر نيابة عن زملائه و أهالي محافظة خوزستان في جنوب غرب ايران.

وقال عبدالله عبياوي: "ودعنا الشهيد قاسم سليماني بحزن والم شديد، لانه قدم روحه ونفسه للدفاع عن الوطن في الايام الحرب المفروضة، وآخر جميل له على محافظة خوزستان هو تقديم الخدمات الى اهالي محافظة خوزستان في ايام السيول سنة 1398هـ".

على خلفية انه اول مطار يستقبل جثمان الشهيد قاسم سليماني وتكريما لتضحياته لمحافظة خوزستان تم اطلاق اسم الشهيد قاسم سليماني على مطار الاهواز الدولي. وقال إحسان الواري وهو نائب المدير العام للطيران في محافظة خوزستان: "كان الامر وكما لو انهم فقدوا عزيزًا عليهم او احد افراد اسرتهم". رغم كهولة سنها وعجزها التحقت بالحشود الكبيرة لكي تشارك في استقبال جثمان رفيق درب ولدها الشهيد علي هاشمي الملقب بشهيد الهور.

الحاجة ام علي تروي لنا علاقتها بالحاج قاسم سليماني حيث قالت: "" كان دائمًا يقول لي أمي عندما يأتي ويراني جالسة يقبل يده ويضعها على جبينه ويشكر الله يقول رأيتك بخير وكنت بإستقبالي، جائني الى الاهواز، قال كم مرة ذهبت الى كربلاء، قلت له حاج ولا مرة، ذهبت الى مرقد الامام الرضاء (ع) 21 مرة لكن الى كربلاء خشية خطورة الطريق لم أذهب، قال لماذا والدة حاج على اوالى الان لم تذهبين الى كربلاء، وارسلني الى كربلاء قال اذهب لا تخافين"./انتهى/

رمز الخبر 1920825

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 5 =