تعهدنا بالقصاص والانتقام العسير من قتلة الشيد "قاسم سليماني"

صرّح نائب القائد العام للحرس الثوري العميد "علي فدوي"، بأنه يجب معاقبة جميع الضالعين في جريمة اغتيال الشهيد "قاسم سليماني"، مؤكداً على أهمية القصاص الذي سيردعهم ويمنعهم من التفكير بتكرار مثل هذه الجريمة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن العميد "فدوي" أكد خلال مراسم تشييع "شهيد مجهول" بمدينة مشهد المقدسة، اليوم الأربعاء، على أهمية معاقبة جميع الضالعين في جريمة اغتيال الشهيد "قاسم سليماني"، والقصاص منهم.

وأضاف نائب القائد العام للحرس الثوري، " تعهدنا، بعد واقعة استشهاد الفريق سليماني، ان نضع جميع المتورطين في هذه الجريمة النكراء تحت طائلة القصاص والانتقام العسير".

وتابع العميد فدوي، على أعداء الثورة الإسلامية أن يعلموا باننا قادرون على تنفيذ هذا القرار والقصاص من القتلة.

وعن محاولات الأعداء الرامية إلى إمحاء ذكرى الشهيد "قاسم سليماني" في الفضاء الإلكتروني، أكد العميد فدوي أن هذه المؤامرة أيضاً مآلها الفشل بإذن الله.

/انتهى/

رمز الخبر 1920942

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 3 =