مجلس الأمن على مدى 7 سنوات من العدوان كان أقرب إلى الحرب من صناعة السلام

أكد نائب وزير الخارجية حسين العزي، أن مجلس الأمن على مدى 7 سنوات من العدوان كان أقرب إلى الحرب من صناعة السلام.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أوضح العزي اليوم الاثنين، أن قرارات مجلس الأمن غير القانونية تقف وراء معاناة الشعب اليمني وشجعت دول تحالف العدوان على شن الحرب وارتكاب الجرائم.

ولفت إلى أن مجلس الأمن معني بفك الحصار الذي يعد جريمة حرب ويستخدمه التحالف كسلاح عسكري وتفاوضي، مشيرا إلى أن الخارجية اليمنية بعثت برسالة إلى مجلس الأمن وأعضاء المجلس قبيل جلسة الثلاثاء بشأن اليمن تطالبهم فيها بتحمل المسؤولية ووقف العدوان والحصار.

وأفاد بأن الخارجية اليمنية وضعت مجلس الأمن في صورة الجريمة التي ارتكبها التحالف باستهداف مبنى الاتصالات وتهديد تحالف العدوان باستهداف المقار الرسمية./انتهى/

رمز الخبر 1921938

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 2 =