رئيسا إيران وروسيا يناقشان اخر التطورات الدولية والإقليمية

ناقش رئيسا الجمهورية الإسلامية الايرانية والاتحاد الروسي خلال اتصال هاتفي اخر التطورات الدولية والمحادثات النووية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه ناقش الرئيس الايراني حجة الإسلام السيد إبراهيم رئيسي ورئيس روسيا فلاديمير بوتين خلال اتصال هاتفي اخرالتطورات الدولية والمحادثات النووية.

وشدد حجة الإسلام سيد إبراهيم رئيسي في هذا الحديث، على توتر توسع الناتو شرقا، مضيفا على أن توسع الناتو يشكل تهديدا خطيرا لاستقرار وأمن الدول المستقلة في مختلف المناطق.

وعبر رئيسي عن أمله في أن ينتهي ما يحدث لما فيه مصلحة الأمم والمنطقة.

وفي إشارة إلى المحادثات النووية، قال الرئيس الايراني أيضا إن الجمهورية الإسلامية الايرانية تسعى إلى اتفاق دائم وليس اتفاق مهتز: "إن توفير ضمان موثوق به وإنهاء المطالبات السياسية ورفع العقوبات الفعلية هي من بين ضرورات التوصل إلى اتفاق دائم."

ومن جانبه وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الوضع الحالي بأنه رد مشروع على عقود من انتهاكات المعاهدات الأمنية والجهود الغربية لتقويض أمن بلاده.

وفي إشارة إلى تعاون إيران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، شدد الرئيس الروسي على أهمية استمرار المشاورات بين الجانبين بشأن المحادثات النووية.

/انتهى/

رمز الخبر 1922185

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha