قائد الثورة يدعو البابا فرنسيس للمساهمة في الدفاع عن الشعب الفلسطيني واليمني

دعا قائد الثورة الاسلامية الإيرانية، "آية الله السيد علي الخامنئي" بابا الفاتيكان "فرنسيس الأول" إلى المساهمة في الدفاع عن الشعب الفلسطيني واليمني، داعياً إياه إلى اتخاذ مواقف واضحة وشفافة بهذا الصدد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن مدير الحوزات العلمية في ايران "آية الله علي رضا أعرافي" قام بتسليم رسالة شفوية من سماحة قائد الثورة الاسلامية الايرانية "آية الله العظمى السيد علي الخامنئي" الى بابا الفاتيكان "فرانسيس".

والتقى آية الله اعرافي أمس الأول الثلاثاء في الفاتيكان، زعيم الطائفة الكاثوليكية في العالم "البابا فرانسيس".

وفي تصريحه خلال اللقاء، نقل رئيس الحوزات العلمية في ايران رسالة شفوية من قائد الثورة الاسلامية "اية الله العظمى الخامنئي"، قائلاً: ان "سماحته يحيي قداستكم ويشيد بتواصلكم مع دول امريكا اللاتينية وبعض مواقفكم الهادفة لتحسين العلاقات بين الاسلام والمسيحية وحماية المظلومين".

واضاف، ان "قائد الثورة الاسلامية يتطلع الى استمرار جهودكم الداعمة للمظلومين في ارجاء العالم ولاسيما فلسطين واليمن، واتخاد مواقف واضحة وشفافة في هذا الخصوص".

وتابع: ان سماحته يتوقع اتخاذ اجراءات مساندة للشعب الفلسطيني وحل (القضية الفلسطينية) عبر الاستفتاء العام والانتخابات التي تضم جميع السكان الاصليين والفلسطينيين من كافة الديانات المنضوية تحت السلطة الحاكمة في فلسطين.

في المقابل، قال بابا الفاتيكان: ابلغوا سلامي الى قائد الثورة الاسلامية ومراجع الدين وكبار الشخصيات الدينية في ايران؛ مؤكدا بانه يؤيد تصريحات سماحته.

/انتهى/

رمز الخبر 1924228

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 3 =