"داعش" يتبنى الهجوم على معبد للسيخ في كابل

أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن هجوم على معبد للسيخ في أفغانستان أسفر السبت عن مقتل شخصين، مشيرا إلى أنه جاء انتقاما بعد "الإساءة إلى النبي محمد".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان في بيان نشره عبر موقعه الإلكتروني، قال "داعش" إن هجوم السبت استهدف الهندوس والسيخ و"المرتدين" والذين حموهم، وذلك في رد انتقامي و"نصرة لرسول الله".

وذكر المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية أن أحد أفراد طائفة السيخ وعنصرا من "طالبان" قتلا في الهجوم، مشيرا إلى إصابة سبعة أشخاص آخرين بجروح.

ويشهد العالم الإسلامي موجة غضب بعد تصريحات أدلت بها في وقت سابق هذا الشهر المتحدثة باسم الحزب الحاكم في الهند بشأن العلاقة بين النبي وأصغر زوجاته عائشة خلال نقاش في برنامج متلفز.

ويعيش حوالى مئتين من أفراد طائفة السيخ حاليا في أفغانستان، بعد أن كان عددهم زهاء نصف مليون في سبعينات القرن المنصرم.

ويأتي الهجوم بعد أيام على زيارة بعثة هندية إلى كابل للبحث مع حكومة "طالبان" في سبل توزيع المساعدة الإنسانية المقدمة من نيودلهي إلى أفغانستان.

/انتهى/

رمز الخبر 1924641

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 11 =