استشهاد مواطن من نابلس متأثراً بجراحه برصاص الاحتلال

استشهد المواطن حسين حسن قواريق "59 عاماً"، الليلة الماضية، متأثراً بجراحه التي أُصيب بها برصاص الاحتلال يوم الثلاثاء الماضي، قرب حاجز حوارة العسكري جنوب بنابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قالت وزارة الصحة الفلسطينية في تصريح لها: إن هيئة الشؤون المدنية أبلغتها باستشهاد حسين حسن قواريق (٥٩ عاماً)، متأثراً بجروحٍ حرجة أصيب بها برصاص الاحتلال، الثلاثاء الماضي، عند حاجز حوارة جنوب نابلس.

كما أعلنت عائلة قواريق من قرية عورتا جنوب شرق نابلس، عن استشهاد نجلها حسين قواريق الليلة الماضية، متأثراً بإصابته برصاص الاحتلال يوم الثلاثاء الماضي.

وأكدت عائلة الشهيد قواريق أن مستشفى "بلنسون" أبلغهم رسمياً بنبأ استشهاده متأثراً بجراحه الخطيرة، حيث أصيب بثلاثة عيارات نارية بالبطن.

وكان جنود الاحتلال قد أطلقوا النار على قواريق، قرب حاجز حوارة جنوب نابلس بذريعة عدم انصياعه لأوامر الجنود، دون أن يكون مسلحاً، وتم نقله الى مستشفى "بلنسون" في الداخل الفلسطيني المحتل.

/انتهى/

رمز الخبر 1925544

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha