خرازي: الكيان الصهيوني اليوم محاصر من قبل المقاومة

أكد رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية "كمال خرازي" ان الكيان الصهيوني اليوم محاصر من قبل المقاومة، مضيفاً "إن تطبيع العلاقات بين بعض الدول العربية مع الكيان الصهيوني هو مجرد إعلان عن العلاقات السرية لتلك الدول مع هذا الكيان ".

وأفاد وكالة مهر للأنباء أن تصريح المسؤول الإيراني جاء لدى استقباله اليوم الاربعاء الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية الحاج "زياد نخاله"، الذي يزور طهران حيث عقد معه جولة من المباحثات .

وأكد خرازى فى هذا اللقاء أن الكيان الصهيوني هو نظام فصل عنصري وأن الأمم المتحدة أعتبرت هذا الكيان بانه نظام للفصل العنصري، وهو أمر مهم للغاية من وجهة النظر الدولية، وقال ان : "قانون الطبيعة يقضي بان مصير الفصل العنصري هو الى الانهيار ".

وشدد رئيس المجلس الإستراتيجي للعلاقات الخارجية على أن دعم المقاومة الإسلامية في فلسطين جزء من الإستراتيجية الكبرى للجمهورية الإسلامية الإيرانية، مضيفاً: "ان الكيان الصهيوني اليوم محاصر من قبل المقاومة، وإذا وضعت نفسك في مكان الصهاينة، سوف تفهم مدى قلقهم بشأن بقائهم".

ولفت خرازي إلى تنامي قوة الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومحور المقاومة المستمر في المنطقة، وقال: إن ما يُسمع اليوم تحت شعار تطبيع لعلاقات لبعض الدول العربية مع الكيان الصهيوني هو مجرد الاعلان عن العلاقات السرية لتلك الدول مع الكيان الصهيوني وان تلك الدول لم تقدم في الماضي دعمًا عمليًا لفلسطين، لكنها كانت وراء التمهيد للتسوية مع الكيان الاسرائيلي .

وصرح رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية أن زيارة الرئيس الأمريكي الأخيرة للمنطقة لم تحقق سوى الفشل، وأشار إلى تحركات وجهود الكيان الصهيوني لاستغلال هذه الزيارة دعائيا وتابع ان : هذا الموقف يظهر بوضوح مدى المشاكل الداخلية التي يواجهها الكيان الصهيوني.

ومن جانبه أستعرض الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي "زياد نخاله" في هذا اللقاء ، الأوضاع الميدانية والوضع الواعد لقوات المقاومة الفلسطينية، وثمن دعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية الثابت للمقاومة والقضية الفلسطينية، وأعرب عن ثقته بأن تحقق قوى المقاومة في جميع أنحاء المنطقة النصر النهائي على الكيان الصهيوني بعون الله.

/انتهى/

رمز الخبر 1925655

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha