الحدود الجوية مع العراق آمنة/ عبور الزوار الحدود البرية سيتم بعد التأكد من الأمن الكامل للزوار

أعلن وزير الداخلية الايراني أحمد وحيدي، اليوم الثلاثاء، ان الحدود الجوية مع العراق مفتوحة وهناك أمن جيد في هذا المجال ، ويمكن لزوار العتبات المقدسة السفر.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه صرح وزير الداخلية، أحمد وحيدي ، في الاجتماع المائة للجنة الأربعين المركزي، أن الاضطرابات السياسية في العراق يتم حلها ببصيرة وعقلانية مسؤولي هذا البلد ، وقال إن مجرد إعادة فتح الحدود لا يكفي ، بل يجب ضمان سلامة الزوار لاستئناف حركة المرور عبر المنافذ البرية، وأضاف: "الحدود الجوية مفتوحة وهناك أمن جيد في هذا المجاال ويمكن لزوار العتبات السفر".

وشدد وحيدي انه : "مجرد الإعلان عن فتح الحدود البرية لا يكفي ويجب أن نضمن السلامة الكاملة لزوارنا"، مضيفاً أن المفاوضات جارية مع الجانب العراقي وكذلك مع السفارة الإيرانية في ذلك البلد.

وأشار وزير الداخلية: "بمجرد التأكد من الأمن الكامل للزوار ، سيجري السماح بعبور الزوار عبر الحدود البرية"، وأضاف: "يمكن للمواكب أن تعبر الحدود لنشر منشآتها ومعداتها ، لكن على الأعزاء بالبلاد الانتظار لضمان الأمن الكامل وعندها سيتم الإبلاغ عن ذلك".

وأكد وزير الداخلية: "ان اعضاء اللجنة المركزية للاربعين الحسيني يتابعون العمل في مجال الخدمات بقوة".

/انتهى/

رمز الخبر 1926262

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha