الرئيس الإيراني: إنجازات الصناعات الفضائية دليل على فشل الحظر وجهود عزل إيران

أكد الرئيس الايراني، السيد "إبراهيم رئيسي"، في معرض إشارته إلى إنجازات صناعة الفضاء، ان الإنجازات في هذا المجال دليل على فشل الحظر ومحاولة عزل الجمهورية الإسلامية الإيرانية وتاخيرالبلاد عن الصناعات العالمية المتقدمة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن السيد رئيسي، أعرب، خلال الاجتماع الثاني للمجلس الأعلى للفضاء في الحكومة الحالية، مساء الأربعاء، عن ارتياحه للتقدم المحرز في صناعة الفضاء ، قائلا إن الإنجازات في هذا المجال دليل على فشل الحظر ومحاولات عزل الجمهورية الإسلامية الإيرانية وتاخير البلاد عن الصناعات المتقدمة في العالم.

كما قدّر الجهود المبذولة لصياغة افاق صناعة الفضاء في البلاد على مدى 10 سنوات، وشدد على تآزر قدرات البلاد في مجال الفضاء وكذلك استخدام جميع الظروف المواتية التي تم إنشاؤها للنهوض بصناعة الفضاء في البلاد.

وفي إشارة إلى مغالطة وضجيج العدو للتركيز على ان إنجازات صناعة الفضاء في البلاد مكرسة للاغراض العسكرية ، واعتبر رئيسي أن صناعة الفضاء واحدة من الصناعات الدافعة ، والتي ستزيد من قوة البلاد من خلال تعزيز الصناعات والعلوم والتقنيات الأخرى.

ولفت رئيسي إلى أن إيران من الدول القليلة التي حققت تكنولوجيا إطلاق مركبة فضائية، أضاف رئيس الجمهورية: مع استمرار الجهود وتحقيق القدرة العلمية لوضع قمر صناعي محلي في المدار الجغرافي ، فإن تهديدات واجراءات الحظر للاعداء في مجال البث التلفزيوني والفضائي ضد بلدنا ستكون غير فعالة.

وفي جانب آخر من كلمته ، اعتبر رئيسي أن علماء هذه الصناعة ثروة كبيرة للبلاد ، وأكد على ضرورة تلبية الاحتياجات العلمية والبحثية للعناصر الفاعلة في هذه الصناعة ، واعتبر الإنفاق في مجال العلوم وصناعات الفضاء بأنه نوعا من الاستثمار وله عائدات مربحة للبلاد.

وقال: علوم الفضاء والصناعة اليوم ، هي من أكثر المجالات الاقتصادية والتجارية ازدهارًا في العالم ، ويجب أن تهدف أنشطتنا في هذا المجال أيضًا إلى تسويق هذا العلم والصناعة.

/انتهى/

رمز الخبر 1929488

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha