مُخبِر: مليارات الدولارات من الأصول الإيرانية المجمدة تدخل المشاريع الاقتصادية

صرّح النائب الأول لرئيس الجمهورية "محمد مخبر"، أنه تم الإفراج عن مليارات الدولارات من الأصول الإيرانية المجمدة ودخلت المشاريع الاقتصادية، مؤكداً أن الحكومة الحالية تُركّز على الاستثمار في القطاعات المُختلفة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن، مُخبِر، قال في تصريح له، اليوم الاثنين، ان أكثر من 110 مشاريع اقتصادية تجاوزت قيمتها 90 مليار دولار تم تنفيذها واستثمارها في مختلف مجالات البتروكيماويات والنفط والصناعات والمناجم.

ولفت المسؤول الإيراني إلى أن الحكومة الحالية تركزت على الاستثمار في القطاعات المختلفة مضيفا، في قطاع التعدين والصناعات تم تحديد نحو 65 مشروعا بقيمة 18.5 مليار دولار، و بعض هذه المشاريع على قيد التنفيذ.

وأضاف النائب الأول لرئيس الجمهورية: في قطاع البتروكيماويات 21 مشروعا بقيمة 13 مليار دولار وفي قطاع الحقول النفطية 16 مشروعا بقيمة 56 مليار دولار وفي قطاع الصناعة ستة مشاريع بقيمة 7 مليارات دولار وفي القطاع الزراعي تم وضع خطط بقيمة خمسة مليارات دولار دخل بعضها مرحلة التنفيذ والتشغيل.

وأشار إلى أن إیران تتمتع بتوفره على واجهتين بحريتين ممتدتين على طول 2700 كيلومتر من الساحل البحري و و لها 400 كيلومتر من الساحل إلى المحيط قائلا: إن طاقة الترانزيت للبلاد على طريق الشمال والجنوب أكثر من 200 مليون طن سنويا.

وقال المسؤول الإيراني: إذا تمكنا من استكمال خط سكك الحديد رشت - أستارا سيستمر طريق العبور هذا من المدن الشمالية لإيران إلى ميناء بندر عباس، وإذا وصلنا بالبصرة من خلال إنشاء خط سكة حديد بطول 25 كم من خرمشهر بإمكاننا التوصل إلى البحر الأبيض المتوسط.

/انتهى/

رمز الخبر 1930017

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha