روسيا والصين اكدتا علي حق ايران في امتلاك دوره الوقود النووي

اعلن النائب الاول لرئيس الجمهوريه تاكيد روسيا والصين علي حق ايران في امتلاك دوره الوقود النووي وذلك لدي عودته الي طهران قادما من موسكو.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان النائب الاول لرئيس الجمهوريه " برويز داودي " وصف الموقف الذي تتخذه كل من روسيا والصين ازاء البرنامج النووي السلمي الذي تعتمده ايران بالودي معربا عن امله بان تواصل موسكو هذا الموقف حيال طهران في الاجتماع المقبل الذي سيعقده مجلس الحكام التابع للوكاله الدوليه للطاقه الذريه في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني/ المقبل.
 واكد " داودي " الذي عاد الي طهران قادما من موسكو للمشاركه في اجتماع زعماء الدول الاعضاء في معاهده شانغهاي ان الرئيس الروسي " فلاديمير بوتين " وعد خلال لقائه به بتعزيز التعاون الشامل بين الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه وروسيا في مختلف المجالات معلنا دعم بلاده لايران التي وصفها بالبلد الصديق لروسيا.
 كما اشار النائب الاول لرئيس الجمهوريه الي اللقاءات التي جمعته بعدد من كبار المسوولين الروس علي هامش اجتماع شانغهاي وشدد علي ان الرئيس الروسي ورئيس وزرائه اكدا علي حق ايران في امتلاك دوره الوقود النووي .
 وتطرق الي لقاءاته مع المسوولين الباكستانيين واوضح ان المشاركين في الاجتماع ناقشوا كيفيه تقديم ايران مساعداتها للمنكوبين بالزلزال الذي ضرب باكستان موخرا مشيرا الي انه تقرر ان يزور المساعد التنفيذي لرئيس الجمهوريه " علي سعيد لو " اسلام آباد السبت المقبل لدراسه هذا الموضوع./ انتهي/

 

رمز الخبر 245954

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 9 =