الصين: الولايات المتحدة تقوض قواعد التجارة العالمية

اتهمت الصين واشنطن بتقويض نظام التجارة العالمية باستخدام المخاوف بشأن الأمن القومي بصورة مبالغ فيها للالتفاف حول القواعد.

 وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن رويترز ان سفير الصين لدى منظمة التجارة العالمية "سون تشن يو" قال أمس الاربعاء خلال مراجعة هذه المنظمة للسياسة التجارية للولايات المتحدة "ان مثل تلك التصرفات تضر بثقة الاعضاء الآخرين بمنظمة التجارة في بيئة الاعمال في امريكا".
 وابلغ سون سفراء الدول الاعضاء في منظمة التجارة انه "بتفسير وتطبيق مواد منظمة التجارة العالمية الخاصة بالأمن القومي بشكل مبالغ فيه قوضت الولايات المتحدة ثانية بشكل خطير مصداقية نظام التجارة المتعدد الاطراف وهو ما تشعر الصين بقلق شديد حياله".
 ورغم انه لم يذكر امثلة محددة فان سون كان يشير فيما يبدو الى المحاولة الفاشلة العام الماضي لشركة (سي ان او او سي) التابعة للحكومة الصينية للاستحواذ على شركة النفط الامريكية (انوكال).
 وتخلت (سي ان او او سي) عن الفكرة بعد ما اثارت الصفقة جدالا في الولايات المتحدة , وبنفس الطريقة فشلت في وقت سابق من العام الجاري محاولة شركة موانئ دبي العالمية المملوكة لحكومة امارة دبي تولي ادارة ستة موانئ امريكية في اطار صفقة شراء شركة (بي اند او) البريطانية للموانئ والعبارات.
 وقال سون "مؤخرا مارست الولايات المتحدة ضغوطا وفرضت قيودا على الاستثمار الاجنبي المباشر استنادا الى الامن القومي مما يمنع الشركات الاجنبية من السعي للاندماج والاستحواذ هناك".
 وتواجه العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين ضغوطا متزايدة , حيث تريد واشنطن تقليص الفائض التجاري الهائل لبكين كما حذرت من مقاضاة الصين امام منظمة التجارة بسبب ما تقوله انه فشل بكين في الالتزام بقواعد المنظمة لاسيما حماية حقوق الملكية الفكرية.
 وقال سون ان واشنطن عادة ما تسارع الى مطالبة الاخرين بتعديل سياساتهم لكنها بطيئة في اصلاح قواعدها التجارية بعدما خسرت قضيتين امام منظمة التجارة العالمية.
 وتخضع كافة الدول الاعضاء في منظمة التجارة لعمليات مراجعة دورية لسياساتها التجارية من قبل المنظمة التي يوجد مقرها في جنيف ولم تكن الصين العضو الوحيد الذي اثار قضية استغلال الولايات المتحدة مخاوف الامن القومي.
 وقال الاتحاد الاوروبي اكبر شريك تجاري للولايات المتحدة انه في حين سيواصل الوقوف جنبا الى جنب مع واشنطن في محاربة الارهاب الا انه يشعر بالقلق ازاء تاثير القوانين الامريكية الجديدة على التجارة.
 وقال الاتحاد في بيان ارسله الى منظمة التجارة العالمية ان هناك حاجة لتحقيق توازن افضل بين المخاوف الامنية وتفادي اعباء غير ضرورية ومكلفة لتقنين انشطة الاعمال./انتهى/
رمز الخبر 305217

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =