هاشمي رفسنجاني :مصالح الشعب الايراني العنصر الرئيسي في اتخاذ القرارات النوويه

قال رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام آيه الله هاشمي رفسنجاني ان الاستقرار في الشرق الاوسط يتطلب اقامه تعاون وثيق بين دول المنطقه سيما بين ايران والسعوديه .

وافاد مراسل وكاله مهر للانباء ان رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام اعتبرلدي استقباله اليوم وزيرالخارجيه السعودي الامير سعود الفيصل مصالح الشعب الايراني بانه العنصرالرئيسي في اتخاذ القرارات المتعلقه بنشاطات ايران النوويه معتبرا تسويه هذا الملف رهن بالنوايا الحسنه والتشاور المستمر للوصول الي نقطه مشتركه مع اخذ حق الشعب الايراني المشروع بعين الاعتبار.
واضاف ايه الله هاشمي رفسنجاني انه لا ينبغي من خلال استخدام لغه التهديد ووضع شروط مسبقه السماح للمتطرفين لافشال المحاولات السلميه وبث الخلافات بين الاطراف المتحاوره .
واعتبر رئيس مجمع تشخيص مصلحه النظام العلاقات المميزه والقائمه بين ايران والسعوديه بانها نابعه عن اراده قاده البلدين قائلا ان السعوديه تحتل مكانه هامه في سياسه الجمهوريه الاسلاميه الخارجيه .
بدوره اكد وزير الخارجيه السعوديه ان المملكه توءمن بحق ايران في امتلاك الطاقه الذريه للاغراض السلميه مضيفا ان السعوديه واثقه بان الجمهوريه الاسلاميه لا تنوي امتلاك اسلحه نوويه .
وتباحث الجانبان خلال هذا الاجتماع العلاقات الثنائيه و اخر التوطرات في العراق وفلسطين مشددان علي ضروره الحفاظ علي استقلال و وحده الاراضي العراقيه والابتعاد عن الخلافات القوميه والطائفيه في هذا البلد./ انتهي/

 

رمز الخبر 338764

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =