رئيس مجلس الشورى الاسلامي يستقبل السفير البلغاري بطهران

استقبل رئيس مجلس الشورى الاسلامي غلام علي حداد عادل اليوم سفير بلغاريا لدى الجمهورية الاسلامية الايرانية پلامن غيورغيف كورايف.

وافادت وكالة مهر للانباء ان رئيس مجلس الشورى الاسلامي حداد عادل وصف في مستهل اللقاء العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وبلغاريا بانها جيدة ولا تعترضها اية مشاكل غامضة , مشيرا الى الامكانيات المتاحة لتوسيع العلاقات الثنائية وقال : يجب الاستفادة من جميع الفرص والطاقات الممكنة لتنمية وتوسيع علاقات التعاون في شتى المجالات , وان مجلس الشورى الاسلامي على استعداد لسن القوانين الضرورية من اجل تعزيز العلاقات.
وتطرق رئيس مجلس الشورى الاسلامي في جانب آخر من كلمته الى التطورات الاقليمية وقال : ان اوضاع منطقة الشرق الاوسط هي اسوأ من اي وقت مضى وان الازمة الراهنة في العراق باتت وصمة عار لامريكا , وفي افغانستان كذلك فان الظروف البالغة الصعوبة التي يعانيها شعبها ناجمة جميعها عن التدخلات الاجنبية وخاصة الاحتلال العسكري الامريكي.
واوضح ان وجود عراق آمن ومستقر يخدم اولا جيرانه وبالتالي يصب بمصلحة جميع دول العالم ولكن بعض الدول لا تريد تحقيق الاستقرار في العراق والمنطقة.
وفيما يتعلق بالقضية النووية الايرانية قال الدكتور حداد عادل : ان استخدام الجمهورية الاسلامية الايرانية للطاقة النووية السلمية اتخذته امريكا ذريعة لممارسة مزيد من الضغوط على الشعب الايراني ونظام الجمهورية الاسلامية الايرانية.
وتابع رئيس مجلس الشورى الاسلامي قائلا : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم انضمام بلغاريا الى الاتحاد الاوروبي , وتآمل ان تلعب بلغاريا دورا مؤثرا في تنمية التعاون مع الاتحاد الاوروبي.
من جانبه وصف السفير البلغاري بطهران في هذا اللقاء العلاقات القائمة بين بلاده والجمهورية الاسلامية الايرانية بانها ممتازة وتنمو باضطراد , مؤكدا على عزيمة بلغاريا على تعزيز العلاقات مع ايران على الصعيدين الاقليمي والدولي.
واشار بلامن غيورغيف كورايف الى الموقع الاستراتيجي لايران في المنطقة وقال : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لديها تاثير عميق في الشرق الاوسط وآسيا الوسطى والعالم الاسلامي وان بلغاريا حريصة على تعزيز علاقاتها مع ايران في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية.
واوضح ان المسلمين يشكلون 12 بالمائة من سكان بلغاريا البالغ تعداد
هم 8 ملايين شخص , داعيا الى توسيع العلاقات الدينية بين البلدين.
واشار كورايف الى الاهمية التي يوليها البرلمان البلغاري لتنمية العلاقات مع مجلس الشورى الاسلامي وخاصة مجموعات الصداقة البرلمانية , معربا عن امله في تعزيز التعاون الثنائي من خلال زيادة زيارات المسؤولين السياسيين والبرلمانيين في البلدين./انتهى/   

 

 

رمز الخبر 420272

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 1 =