اللواء صالحي: اذا غامر العدو فانه سيفاجأ بقدرة ايران الدفاعية

اكد القائد العام لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية اللواء صالحي ان ايران اليوم تمتلك قدرات دفاعية لا يمكن قياسها بفترة الدفاع المقدس, واذا ما غامر العدو فانه سيفاجأ بقدرة ايران الدفاعية.

 وأفادت وكالة مهر للانباء ان اللواء صالحي أكد للصحفيين اليوم الجمعة على هامش مراسم افتتاح عدد من المشاريع الجديدة للقوات البرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية واستعراض الانجازات التي حققها هذه القوات, ان جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية عند مستوى الاستعداد المطلوب .
 وأضاف القائد العام لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية ان القوات البرية حققت انجازات كبيرة في مجالات الاستطلاع والطب العسكري والحرب الالكترونية والمضادات الجوية ومجالات أخرى, لافتا الى ان الاعتماد على الطاقات الايرانية الشابة عزز من ثقة الشعب الايراني بالقدرات الدفاعية للقوات المسلحة .

 

 وأشار اللواء صالحي الى أن جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية بعد دراسته في الوقت الحاضر بدقة لنقاط قوة وضعف العدو, اعد افضل برنامجا للاستفادة من قدرات قواته النخبه والمؤمنة, ليتمكن من المشاركة في سوح الدفاع عن نظام الجمهورية الاسلامية المقدس بأحسن حالة, حتى أفضل من فترة الدفاع المقدس .
 ولقد تم اليوم في هذه المراسيم تدشين المنظومة الجديدة للمضادات الارضية التي لديها قابلية إطلاق صاروخ واحد وصاروخين في آن واحد .
 يذكر ان هذه المنظومة قد صممت وطوت كافة مراحل اختبارها على ايدي خبراء القوات البرية للجيش, وانها تتمتع بدقة ومتانة عالية, ويمكن استخدامها في حالتين مثبتة على الارض و محمولة, وتتلائم مع مختلف الظروف الجوية .

 

 ومن انجازات القوات البرية الأخرى التي تم تدشينها اليوم هي صناعة مستشفيات متنقلة مجهزة بمختلف الامكانات والتجهيزات الطبية المتطورة, تحتوى على أقسام العناية المركزة وغرف العمليات التي تتيح امكانية اجراء أي عملية جراحية مستعجلة .

 

 وتفقد القائد العام للجيش اليوم ايضا مشروعين لأجهزة الانذار المبكر والتشويش على رادارات العدو مع امكانية كشف افراد العدو وتجهيزاته المتحركة في ساحة القتال ./انتهى/

رمز الخبر 461980

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha