اللواء صالحي: سيتم الرد بحزم على أي تحركات في حدودنا الغربية

قال قائد الجيش الايراني اللواء عطاء الله صالحي انه ومادامت قوات الجيش الايراني تتواجد في حدودنا الغربية فانه لا يوجد أي ارهابي يتجرأ على الاقتراب من الحدود وسيتم الرد بحزم وقوة على اي تحرك في هذا المجال.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن اللواء صالحي اشار الى ظاهرة داعش في العالم والمنطقة وأوضح أن هذا التنظيم الارهابي يعتبر كلبا وحشيا بالنسبة لايران وسوف يتم القضاء عليه بل أكثر من ذلك حيث سيتم معاقبة مموليه ومن قاموا بصناعته.

واعتبر القائد العام للجيش الايراني جاهزية القوات المتمركزة على الحدود الغربية للجمهورية الاسلامية الايرانية مقتدرا جدا، مؤكدا على ضرورة توجيه الشكر لابطال الجيش الايراني الذي لبوا النداء دفاعا عن أمن البلاد.

وقال اللواء صالحي الذي يجري هذه الزيارة على خلفية الاشاعات التي تواترت حول تواجد مجموعات ارهابية على الحدود الغربية، "مادام حضور الجيش الايراني جديا على الحدود الغربية الايرانية لن يتجرأ اي ارهابي من الاقتراب الى الحدود وسنرد بقوة على اي تحرك مشبوه".

بدوره أشار العميد كيومرث حيدري قائد القوات البرية في الجيش الايراني الذي يرافق القائد العام للجيش الايراني في هذه الزيارة الى ان وحدات الرد السريع التابعة للجيش الايراني لديها مهمة في هذه المنطقة، قائلا، ان القائد العام للجيش يجري هذه الزيارة لتفقد قدرة قوات الرد السريع ومعدات هذه القوات المتطورة./انتهى/

رمز الخبر 1873727

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =