ولايتي : استتباب الامن في منطقة الخليج الفارسي يتحقق فقط من خلال التعاون الاقليمي والعلاقات الاخوية

اكد مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية ان استتباب الامن في منطقة الخليج الفارسي يتحقق فقط من خلال التعاون الاقليمي والعلاقات الاخوية بين دول المنطقة.

وافادت وكالة مهر للانباء ان الدكتور علي اكبر ولايتي قال خلال لقائه مع رئيس وزراء الامارات : ان التعاون الاقليمي والعلاقات الاخوية بين دول منطقة الخليج الفارسي هما العاملان الوحيدان لاحلال الامن والاستقرار في هذه المنطقة الحساسة , ويجب على الجميع السعي لتعزيزها.
واكد مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية الدكتور علي اكبر ولايتي الذي يزور الامارات للمشاركة في مراسم الاحتفال بذكرى انتصار الثورة الاسلامية , خلال لقائه مع ال
شيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الامارات ورئيس الوزراء وحاكم دبي , اكد على السياسة المبدئية للجمهورية الاسلامية الايرانية في تنمية العلاقات الاخوية مع دول الجوار وخاصة دولة الامارات العربية المتحدة.
واشار الى العلاقات العريقة بين الشعبين الايراني والاماراتي قائلا : ان المواقف المشتركة لقادة البلدين لتطوير مجالات التعاون , هي سند هام لترسيخ العلاقات بين البلدين , وان هذه العلاقات في ظل المشتركات العديدة بين ايران والامارات كانت دوما تمضي نحو الرقي والتطور.
من جانبه اشار نائب رئيس دولة الامارات وحاكم دبي في هذا اللقاء الى الزيارة الناجحة لرئيس الجمهورية الدكتور محمود احمدي نجاد الى الامارات , واصفا اياها بانها هامة للغاية ومنعطف في علاقات البلدين , مضيفا : ان سياسة الامارات تجاه الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت دوما ثابتة وشفافة وواضحة , وقائمة على اساس الصداقة وتوطيد العلاقات الاخوية بين البلدين.
واوضح ان الامارات حريصة كما في السابق على توسيع العلاقات السياسية والاقتصادية والشعبية بين البلدين بشكل بارز , وان يعمل الجانبان على ترسيخ العلاقات والصداقة بين الشعبين./انتهى/

رمز الخبر 637619

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 11 =