رفض الناطق باسم وزارة الخارجية الايرانية ما جاء في البيان الختامي للاجتماع الحادي والتسعين لوزراء خارجية دول مجلس تعاون الخليج الفارسي ازاء الجزر الايرانية الثلاث ابو موسى وتنب الكبرى وتنب الصغرى.

وافادت وكالة مهر للانباء ان آصفي قال :ان ادراج المواقف المتكررة في البيان الختامي وطرح مزاعم واهية لا تساعد على ارساء السلام والصداقة والعلاقات بين دول المنطقة فحسب , بل ستزيد من سوء الفهم القائم.
واكد آصفي ان هذه الجزر الثلاث جزء لا يتجزأ من اراضي الجمهورية الاسلامية الايرانية وستبقى كذلك , مضيفا : ان الاجراءات التي اتخذتها الجمهورية الاسلامية الايرانية في هذه الجزر هي من الحقوق الطبيعية لها والتي تتطابق مع مبدأ السيادة الوطنية ووحدة الاراضي الايرانية.
واشار الناطق باسم الخارجية الايرانية الى ان استمرار المحادثات الايجابية والبناءة بين ايران والامارات ستمهد الارضية لتوسيع وتوطيد مجالات التعاون الثنائي وازالة سوء الفهم الموجود حول مذكرة التفاهم الموقعة عام 1979 بشأن جزيرة ابو موسى./انتهى/
رمز الخبر 84798

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha