المالكي: واهمون وجهلة من يقولون بعودة البعث

وصف رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي القائلين بشراكة حزب البعث في العملية السياسية وعودته الى السلطة مجددا بأنهم واهمون وجهلة.

وذكرت وكالة انباء اصوات العراق ان ذلك جاء خلال كلمة القاها المالكي في حفل التأبين الذي أقامه في بغداد يوم الاحد، حزب الدعوة الاسلامية، استذكارا لمؤسسه المرجع الديني آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر الذي اعُدم من قبل النظام السابق في التاسع من نيسان عام 1980.
وقال المالكي في كلمته إن "الذين يقولون إن حزب البعث سيكون شريكا في العملية السياسية والدولة مجددا، هم واهمون وجهلة، وسوف لن يعود البعثيون وحزب البعث المجرم إلى السلطة مرة أخرى، ولن يكونوا شركاء في بناء الوطن”.
وأضاف "هؤلاء (البعثيون) عادوا على رقاب رفاقهم وزملائهم، وذبح احدهما الآخر، وان الذين انتموا إلى حزب البعث، فهم انتموا على أسس طائفية"، مستدركا "لكن الذين انتموا إلى حزب البعث بالإكراه أمامهم العودة الى حضن الوطن".
وتابع المالكي أن "العراق يحتضن أبناءه، فمن أراد أن يكون شريكا في العراق الجديد عليه أن ينبذ الماضي وحزب البعث".
واضاف "أنا أقول لكل من يخشى أن يعود البعث إلى السلطة مرة أخرى، ثقوا إن هذا لن يحدث ولن يقع، ولو وقع لاسامح الله لم يكن مثل هذه الدولة والحكومة والاجتماع والحرية في ظل عراق اتحادي ديمقراطي".
وأشار إلى إن "الدولة لأول مرة تقام على الدستور، فما كان احد يتحدث عن الدستور، لان الجلاد وحاشيته كانوا هم الدستور".
وتابع المالكي قائلا "أدعو كل معارضي الحكومة إلى التظاهر والتحدث عبر الفضائيات العراقية داخل العراق، لا عن طريق الدول، أن في العراق أكثر من أربعين فضائية بعدما كان بعثهم يمتلك قناة فضائية واحدة فيها جلاد وحاشيته"./انتهى/
رمز الخبر 859864

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 0 =