وزير الدفاع يعزي باستشهاد جمع من المواطنين وقادة حرس الثورة

أعرب وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة في بيان عن تعازيه باستشهاد جمع من أهالي محافظة سيستان وبلوجستان المظلومين وعدد من قادة حرس الثورة الاسلامية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان العميد احمد وحيدي دان بشدة الاعتداء الارهابي الذي وقع صباح اليوم الأحد في منطقة بيشين بمدينة سرباز التابعة لمحافظة سيستان وبلوجستان على الحدود مع باكستان , مؤكدا ان أعداء الثورة الارهابيين سفاكي الدماء يرتكبون هذه الاعمال الوحشية بدعم من بعض الدول بهدف زعزعة أمن وهدوء أهالي محافظة سيستان وبلوجستان المظلومين والمحرومين .
وأعتبر وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة أن استهداف الاجتماع الذي عقد بمشاركة شيوخ وزعماء العشائر في محافظة سيستان وبلوجستان من اجل تعزيز الوحدة ورفع مستوى الأمن والهدوء , يبين مدى رعب اعداء الثورة وحماتهم من تعزيز الوحدة والانسجام بين اهالي المحافظة والمسؤولين والقوات المسلحة .
كما أكد بأن الاعداء بارتكابهم هكذا جرائم ارهابية لن يتمكنوا من تحقيق مآربهم المشؤومة فضلا عن أنها ستزيد من عزم الشعب والمسؤولين وسرعتهم في العمل لاتخاذ الخطوات اللازمة لتعزيز الأمن والهدوء .
وقدم العميد وحيدي في البيان تعازيه الى الإمام الحجة بن الحسن (عج) وقائد القوات المسلحة وقادة حرس الثورة والقوات المسلحة والشعب الايراني الشريف وعوائل الشهداء ./انتهى/

رمز الخبر 966634

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 10 =