حزب الله: الأصابع الصهيونية واضحة وراء جريمة استهداف الكنيسة في بغداد

دان حزب الله بشدة الجريمة الإرهابية التي استهدفت كنيسة سيدة النجاة في بغداد وما تعرضت له الكنيسة المعمدانية في القدس المحتلة على أيدي متطرفين صهاينة واعتبرها جزءا مما تتعرض له المقدسات الإسلامية والمسيحية في الأراضي المحتلة.

وافادت قناة المنار الفضائية ان حزب الله اصدر بيانا بهذا الشأن جاء فيه : أن هذه الجريمة النكراء لم تشهدها سابقا هذه المنطقة التي كانت على الدوام أرضا للتلاقي والتسامح والعيش الواحد حتى جاء الاحتلال الأميركي للعراق الذي استهدف إيقاظ الفتن وإثارة النعرات الطائفية والمذهبية.
وأضاف البيان: إن بصمات الأصابع الصهيونية الخبيثة واضحة وراء هذه الجريمة لأن المشروع الصهيوني يقوم على تفتيت المنطقة إلى كيانات متناحرة وشرذمة شعوبها من أجل فرض هيمنته الكاملة عليها.
وعبر حزب الله في لبنان عن أصدق مشاعر التعاطف والمواساة مع الضحايا وذويهم، داعيا الشعب العراقي بمكوناته كافة إلى التعاون في ما بينهم والوقوف صفا واحدا بوجه القتلة وفضحهم وتقديمهم للمحاكمة./انتهى/
 
 
رمز الخبر 1183830

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =