تقارير في الكونغرس تتحدث عن دور للسعودية في أحداث 11 سبتمبر

وجه نائبان أميركيان سابقان أصابع الاتهام إلى المملكة العربية السعودية في إطار تحقيق في اعتداءات 11 سبتمبر/أيلول.

وذكرت مصادر صحفية أن النائبين أدليا بهذه الشهادات يوم الجمعة الماضي في إطار إجراءات قضائية تنظر أمام القضاء الفدرالي في نيويورك منذ 2002.
وفي هذه الأقوال قال سناتور فلوريدا الديموقراطي السابق، بوب غراهام، الذي ترأس لجنة تحقيق تابعة للكونغرس في هذه الاعتداءات، إنه "مقتنع بأنه كانت هناك علاقة مباشرة بين على الأقل بعض الإرهابيين الذين نفذوا الاعتداءات وبين الحكومة السعودية".
من جانبه، كتب سناتور نبراسكا الديموقراطي السابق، بوب كيري، الذي كان عضوا في اللجنة، أن "هناك أسئلة مهمة بقيت بلا إجابة".
وأضاف في هذه التصريحات التي نشرتها الصحيفة الأميركية "هناك عناصر تشير إلى تورط ممكن لعملاء مفترضين للحكومة السعودية في الاعتداءات لم يتم تتبعها على الإطلاق".
وتأتي هذه الأقوال التي تم الإدلاء بها تحت القسم ردا على السلطات السعودية التي أكدت في إطار التحقيق القضائي نفسه أنها "أعفيت" من أي صلة لها بهذه الاعتداءات وفقا لجمعية اسر ضحايا 11 سبتمبر/أيلول.
ويسعى محامو السلطات السعودية إلى استبعادها من التحقيق القضائي وفقا لصحيفة نيويورك تايمز.
يشار إلى أن 15 من قراصنة الجو الــ19 الذين نفذوا الاعتداءات كانوا سعوديين إلا أن المملكة العربية السعودية، الحليف الكبير للولايات المتحدة، نفت دائما أي صلة لها بهذه الاعتداءات./انتهى/

رمز الخبر 1550274

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 7 =