الجزر الثلاث جزء لايتجزأ من الاراضي الايرانية

اكدت ممثلي ايران لدى الامم المتحدة ان الجزر الثلاث ابوموسى وتنب الكبرى وتنب الصغرى جزء لايتجزأ من الاراضي الايرانية , وان زيارة رئيس الجمهورية الى جزيرة ابوموسى تمت على اساس حق السيادة ووحدة اراضي البلاد.

وافادت وكالة مهر للانباء ان ممثلية ايران رفضت كذلك بشكل قاطع في رسالة بعثتها الى الرئيس الدوري لمجلس الامن , ادعاءات مندوبي السعودية والامارات التي لا اساس لها حول الجزر الايرانية الثلاث.
واكدت ممثلية ايران في هذه الرسالة التي تم ارسال نسخة منها الى الامين العام للامم المتحدة بان كي مون , ان هذه الرسالة تأتي ردا على رسالة مندوبي السعودية والامارات حول زيارة رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الى جزيرة ابو موسى , والمزاعم حول الجزر الايرانية الثلاث.
واضافت ممثلية ايران لدى المنظمة الدولية في رسالتها الجوابية : ان الزيارة الاخيرة التي قام بها رئيس الجمهورية الى جزيرة ابوموسى وجميع الاجراءات التي تمت في هذه الجزيرة , اتخذت على اساس حق السيادة ومبادئ وحدة الاراضي الايرانية.
وجاء في هذه الرسالة كذلك : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اذ تؤكد على اهمية العلاقات الاخوية وحسن الجوار في الخليج الفارسي , فانها تعتقد على الدوام ان المحادثات البناءة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والمسؤولين المعنيين في الامارات , ستزيل اي سوء فهم محتمل ناجم عن الترتيبات الناجمة عن الوثيقة المتبادلة في عام 1971.
واكدت الرسالة ايضا على الاستخدام الكامل لاسم الخليج الفارسي وقالت : نؤكد مجددا ان الاسم الصحيح والتاريخي فقط على مستوى العالم للممر المائي بين ايران وشبه الجزيرة العربية المعترف به رسميا وتؤكد عليه الامم المتحدة ايضا , هو اسم "الخليج الفارسي".
واضافت الرسالة : ان اي استخدام لاسماء مزيفة لهذه المنطقة البحرية , ومن ضمنها الاسم المزيف الذي ورد في رسالة المندوب السعودي , لااساس له مطلقا , وغير مقبول , ولا قيمة له من الناحية القانونية او السياسية.
وطلبت ممثلية ايران لدى الامم المتحدة في ختام هذه الرسالة الجوابية من الرئيس الدوري لمجلس الامن , تسجيل هذه الرسالة كوثيقة رسمية في مجلس الامن الدولي وتوزيعها على الاعضاء./انتهى/
رمز الخبر 1581455

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 4 =