اعرب مقرر لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بمجلس الشورى الاسلامي كاظم جلالي خلال لقائه اليوم سفير روسيا بطهران عن امله بتسريع التعاون بين البلدين في مجال الاستفادة السلمية من الطاقة النووية وتنفيذ الاتفاقيات الثنائية باسرع وقت ممكن.

 وافادت وكالة مهر للانباء ان جلالي قال في هذا اللقاء : ان تنفيذ هذه الاتفاقيات حسب الخطة الموضوعة بامكانها تعزيز ثقة الراي العام الايراني بمجالات التعاون بين البلدين.
واعتبر مشروع محطة بوشهر رمزا للتعاون الثنائي بين ايران وروسيا مضيفا : ان انجاز محطة بوشهر على اساس التفاهم الحاصل يعتبر خطوة كبيرة لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.
واكد رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الايرانية الروسية في مجلس الشورى الاسلامي ضرورة توسيع العلاقات في مختلف المجالات وخاصة في المجال الاقتصادي, داعيا الى الاستفادة من القابليات والامكانيات المتوفرة في هذا المجال.
واوضح جلالي مكانة برلماني البلدين في تنمية العلاقات بين طهران وموسكو قائلا : ان توسيع العلاقات البرلمانية سيلعب دورا مهما للغاية في تطوير العلاقات الثنائية في شتى المجالات.
من جانبه اشار سفير روسيا بطهران الكساندر مارياسوف في هذا اللقاء الى رغبة بلاده لتوسيع العلاقات مع ايران في المجالات كافة وقال : ان روسيا تولي اهمية كبيرة للنهوض بمستوى التعاون مع ايران في مختلف الميادين.
واعتبر محطة بوشهر مشروعا مهما للغاية في مسيرة علاقات التعاون بين البلدين مؤكدا ان الاتفاقيات المبرمة بين البلدين سيتم تنفيذها في الموعد المحدد.
وتطرق مارياسوف الى زيادة حجم التبادل التجاري بين ايران وروسيا , داعيا الى توسيع مجالات التعاون التجاري والاقتصادي بين المناطق المختلفة في البلدين./انتهى/

رمز الخبر 173567

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 1 =