الجهاد الاسلامي تؤكد تمسكها بخيار المقاومة

اعلنت حركة الجهاد الاسلامي الفلسطينية تمسكها بخيار المقاومة في مواجهة الاحتلال الصهيوني، مؤكدةً التزامها بالثوابت وتحرير كل شيرٍ من ارض فلسطين "المباركة".

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلاً عن المنار ان حركة الجهاد الاسلامي قالت في بيان لها في ذكرى استشهاد مؤسسها الشهيد فتحي الشقاقي (قبل 19 عاماً): ان الاحتلال الصهيوني ظن أنه بجريمته سيضع حداً لانتشار المشروع الجهادي الذي قهره في بيت ليد، لكن الخيبة لاحقته في محطات اخرى، لن تكون البنيان المرصوص اخرها.
وشددت الحركة على ان صراعها مع الاحتلال الصهيوني لن ينتهي إلّا بتحرير كل شبر من فلسطين، وان جرائمه بالتهويد والقتل والاستيطان، لن تكسر ارادة الشعب الفلسطيني، كما لم تفلح سياساته العدوانية في فرض سياسة الامر الواقع، او طمس معالم الارض.
وجددت الحركة في بيانها على حرص وحدة الصف والموقف، وانها ستسعى جاهدة لتمكين جهود اعادة اعمار غزة.
كما حذرت الاحتلال من التلكؤ او الاخلال بشروط وقف اطلاق النار، وفي مقدمتها رفع الحصار وفتح المعابر امام دخول مواد البناء وعدم اعاقة مشاريع الاعمار./انتهى/

رمز الخبر 1843063

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 7 =