الأركان الروسية: سفننا قادرة على توجيه ضربات صاروخية إلى مواقع "داعش" في سوريا في أية لحظة

اعلنت هيئة الأركان الروسية إمكانية استخدام مجموعة السفن الحربية الروسية المنتشرة في البحر الأبيض المتوسط بعمليات مكافحة الإرهاب الجارية في سوريا.

وأكد الجنرال أندري كارتابولوف رئيس المديرية العامة للعمليات في هيئة الأركان اليوم الجمعة أن قدرات السفن الروسية في المتوسط تسمح لها بتوجيه ضربات إلى مواقع تنظيم "داعش" الارهابي في أية لحظة بعد اتخاذ القرار من قبل القيادة العسكرية.
 

وذكرت قناة "روسيا اليم"  ان قيادة الأركان الروسية  اعلنت ان الطائرات الروسية استهدفت 380 موقعا لداعش في سوريا منذ انطلاق ‏الضربات الجوية.  واشارت الى ان هدف عملياتنا في سوريا هزيمة داعش وتحويل الأوضاع إلى المجرى السياسي.

من جهة ثانية اعلنت وزارة الدفاع الروسية أن جميع طائراتها في سوريا عادت بسلام إلى مطار حميميم وذلك بعد اخبار نقلت عن الجيش التركي انه اسقط طائرة دون طيارة بعد خرقها الاجواء التركية.

أفي نفس السياق كد مصدر عسكري سوري الخميس مقتل القيادي في جماعة "أحرار الشام" الإرهابية الملقب بـ "أبو بكر الشيشاني" في محافظة حمص السورية بغارة نفذتها المقاتلات الروسية.

وقال المصدر السوري: "في 14 أكتوبر/ تشرين الأول تم القضاء، في غارة للطائرات الروسية في محافظة حمص، على مجموعة من المسلحين والقيادي في جماعة أحرار الشام الإرهابية، وهو مواطن من الشيشان ويدعى أبو بكر الشيشاني".

وفي وقت سابق، أعلنت وكالة "سانا" السورية تمكن وحدة من الجيش السوري القضاء على 7 ارهابيين على الأقل مما يسمى "حركة أحرار الشام" في منطقة الحولة بريف حمص الشمالي.

وأفاد مصدر سوري بأن وحدة من الجيش "نفذت بعد الرصد والمتابعة كمينا محكما لمجموعة إرهابية تكفيرية قرب قرية السمعليل جنوب منطقة الحولة أوقعت خلاله جميع أفراد المجموعة قتلى ودمرت أسلحتهم وذخيرتهم"، مشيرا إلى أنه من بين القتلى عمار الخضر متزعم المجموعة ومسلح شيشاني يلقب بـ "أبو أنس"./انتهى/

رمز الخبر 1858148

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 8 =