توقيع مذكرة تفاهم مشترك لتعزيز العلاقات السياسية بين ايران وبلجيكا

صرح وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريفا انَّ لقاءه مع نظيره البلجيكي ديدييه رينديرز تتمحور حول العلاقات السياسية بين البلدين وانتهى بتوقيع مذكرة تفاهم مشترك تقوم على تعزيز العلاقات السياسية بين بلجيكا وايران.

    وأفادت وكالة مهر للأنباء إن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد الظريف التقى بعد ظهر اليوم نظيره البلجيكي دييديه رينديرز في طهران حيث عقد عقب اللقاء مؤتمرا صحفيا مشتركا صرح فيه ظريف إن الطرفين بحثا سبل العمل المشترك في المجالات السياسية والتقنية والاقتصادية. 

وأضاف ظريف إن في وسع البلدين إقامة علاقات بناءة تخدم مصالحهما في مجالات متعددة، مشيراً إلى توقيع مذكرة التفاهم المشترك بين ايران وبلجيكا وممثليهما في الأمم المتحددة بهدف تعزيز التعاون المشترك في القضايا الإقليمية ومواجهة الإرهاب ومسائل البيئة وحقوق الإنسان.

كما أكد وزير الخارجية الإيراني على أن هذه المحادثات البناءة قابلة للتطوير و التعميق على مختلف الأصعدة.

وأشار ظريف في معرض سؤالٍ عن الملف السوري إن ايران تعتبر الحلّ السياسي هو الحل الوحيد في الازمة السورية، منوهاً إلى أن المجتمع الدولي مكلّف بمواجهة الارهاب ومنح الشعب السوري فرصة لتحديد مصيره بنفسه.

كما وأوضح إن تنظيم داعش الارهابي يشكل خطراً يهدد الجميع إلا إن البعض لم يفهم حقيقة الأمر حتى الآن ومازال يشتري النفط من "داعش". 

وأكد ظريف على حضور ايران في فيينا لبحث الحل السياسي للأزمة السورية منوهاً إلى إن برنامج المحادثات في فييينا قد تتضمن محادثات جانبية بشأن الملف النووي فيما يخص نص وثيقة إعادة تصميم مفاعل آراك النووي وتوقيعه./انتهى/.

 

رمز الخبر 1858585

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =