عالم فيزياء ايراني يتحدى  نظرية انيشتاين النسبية

كشف الفيزيائي الايراني البروفيسور ابراهيم كريمي من جامعة أوتاوا الكندية ان سرعة الضوء في مساره الدائري في الفراغ اقل بقليل مما وضعها العالم انيشتاين، الأمر الذي سيؤدي إلى تعديلات في أسس الحوسبة الكمومية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن الفيزيائي الايراني استاذ جامعة أوتاوا الكندية ابراهيم كريمي توصل وفريق أبحاثه إلى نتيجة مغايرة لما نصتها النظرية النسبية المعروفة. 

وأوضح البرفسور كريمي إن الضوء لايتحرك بسرعة ثابتة في العالم، مشيراً إلى إن التجارب الدقيقة التي أجراها فريقه سجلت نتائج أصغر لشعاع الضوء في مساره الدائري مقارنة بالنتائج التي فرضتها النظرية النسبية الأمر الذي سيحدث تغيراً على تقنية الحوسبة الكمومية. 

وأفضت هذه التجارب إلى إن شعاع الضوء في مساره الدائرة يصل متأخراً عن شعاع الضوء المباشر بمقدار 23 فمتوثانية. /انتهى/. 

رمز الخبر 1861687

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 1 =