عضو الحركة الاسلامية في نيجيريا يتحدث عن وضع الشيخ الزكزاكي

اكد عضر الحركة الاسلامية في نيجيريا "حسن بالا" ان السلطات النيجيرية مازالت تمنع لقاء الشيخ "ابراهيم الزكزاكي" المعتقل ، مع افراد عائلته ، نافيا ان يكون قد فقد بصره اثناء عملية اعتقاله.

وقال "حسن بالا" في حديث لمراسل وكالة مهر للأنباء حول آخر اوضاع "الشيخ ابراهيم الزكزاكي" زعيم الشيعة في نيجيريا وزوجته ، ان الخبر المؤكد الوحيد الذي لدينا حاليا ، ان الوضع الصحي لزوجة الشيخ الزكزاكي في حالة تحسن ، كما ان الشيخ على قيد الحياة.
واشار الى فشل المحاولات التي جرت  لتمهيد الارضية للقاء عائلة الشيخ الزكزاكي مع سماحة الشيخ في السجن.
واضاف "حسن بالا" : ان الحكومة النيجرية وبالرغم من مرور عدة اشهر على الهجوم الدموي على حسينية الشيخ الزكزاكي ، مازالت تمتنع عن تسليم جثامين الشهداء الذين يبلغ تعداهم نحو الفي شهيد الى عوائلهم.
واوضح ان العسكريين النيجيريين يتعاملون بشكل سيئ مع الشيعة المعتقلين، مضيفا : بسبب عدم معالجة احد المعتقلين الشيعة الذي تدهورت حالته الصحية ويدعى "عباس عيسى" ، فقد توفي في المعتقل.
ولفت عضو الحركة الاسلامية في نيجيريا الى استمرار التظاهرات الشعبية المناهضة للحكومة النيجيرية ، والمؤيدة للشيخ الزكزاكي ، وقال :  فضلا عن التظاهرات اليومية ، فان الشعب النيجيري ينظم تجمعات امام المراكز الحكومية لاعلان تضامنه مع الشيخ الزكزاكي.
ونفى "حسن بالا" ما تردد في بعض وسائل الاعلام من ان الشيخ الزكزاكي فقد احد عينيه ، وقال : ان هذا الخبر ليس له صحة على الاطلاق ، لان ايا من افراد عائلة الشيخ الزكزاكي لم ينجح في لقائه لحد الآن./انتهى/

      

رمز الخبر 1861721

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 6 =