طهران تطالب بمحاسبة المسؤولين عن الغارة الجوية التي استهدفت مجلس عزاء في كركوك

ادان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بشدة ، الغارة الجوية التي استهدفت مجلس عزاء في محافظة كركوك العراقية ، وطالب بمحاسبة المسؤولين عن هذا الجريمة النكراء التي ادت الى استشهاد واصابة عشرات الابرياء المدنيين.

ووصف المتحدث باسم وزارة الخارجية بهرام قاسمي  هذه الهجمات التي ذهب ضحيتها عشرات الشهداء والمصابين من المدنيين العراقيين الابرياء بانها تثير الشكوك ، مطالبا بالكشف عن ابعاد هذه الكارثة ومحاسبة المسؤولين عنها ومنفذيها.
واعرب قاسمي عن مواساته للحكومة والشعب العراقي ، كما اعرب عن تعاطفه مع ذوي ضحايا هذه المجزرة الدنيئة.
واكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ، ان مهاجمة  الابرياء والمشاركين في مجلس العزاء امر مرفوض مهما كانت الذرائع ، وان الشعب العراقي  الذي يواجه الارهابيين ، يجب ان لايتعرض لقصف القوات الاجنبية التي تدعي محاربة الارهاب في العراق./انتهى/

      

رمز الخبر 1866259

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 10 =