قاسمي: ايران مازالت تحارب الارهاب والتطرف بكل قواها

أكد المتحدث باسم الوزارة الخارجية الايرانية، بهرام قاسمي ان ايران مازالت تبادر في مواجهة الارهاب والتطرف بكل ما تملك من قوة، قائلا اننا "لن نسمح للارهاب والارهابيين ان يحوّلوا المنطقة الى ساحة للقتال والحرب".

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان قاسمي قال ردّاً على تصريحات المتحدث باسم الوزارة الخارجية البريطانية خلال مقابلة اجرتها "ديلي ميل" حول قلق بريطانيا بشأن دور ايران في المنطقة ان "على بريطانيا ان تدرك وتعلم جيدا مايجري في المنطقة وماتبذل الجمهورية الاسلامية الايرانية من جهود لحل وتسوية هذه الازمة التي تمر بها المنطقة" معربا عن أسفه لتصريحات نظيره البريطاني غير الواقعية وغير اللائقة في شأن دور ايران البناء في المنطقة.

واضاف قاسمي: ينبغي على بريطانيا ان تعترف اكثر من اي بلد اوروبي آخر بدور ايران التي تعد احدى ضحايا الارهاب، في حل الازمة في المنطقة واستمرارها بجدية لمكافحة الارهاب.

واشار قاسمي الى صرامة موقف الجمهورية الاسلامية الايرانية تجاه الارهاب وانها لاتقسم الارهاب الى "نوع جيد" و"نوع سيء"، بل انها تتقدم بكل قوة وبخطى واثقة نحو اجتثاث ظاهرة الارهاب من المنطقة بل من العالم بأسره.

وذكر قاسمي بان الكل بات يعرف دور ايران في تثبيت واستتاب الامن والسلام في المنطقة وان تواجد ايران في سوريا هو تواجد استشاري وكان بطلب من الحكومة السورية من الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وشدد قاسمي على مواجهة الارهاب والتطرف في المنطقة بكل قوة  قائلا ان "ايران لن تسمح للارهاب ان يجعل من هذه المنطقة الحساسة والاستراتيجية، حلبة مصارعة للقتال والدمار".

وأكد المتحدث باسم الوزارة الخارجية الايرانية على ان طهران تأمل في تفهم  كل من واشنطن، ولندن والبلدان الاوروبية الأخرى، لمساعي وجهود ايران المستمرة لاجل الحفاظ على استقرار وامن المنطقة ومواجهة التكفريين الارهابيين الذين يعبثون بدم الابرياء الذين عانوا ما عانوا من دمار واضطهاد./انتهى/

رمز الخبر 1865035

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =