طهران تنتقد صمت المجتمع الدولي حیال العدوان السعودي على الیمن

انتقد مساعد وزير الخارجية الايرانية للشؤون القانونية والدولية ، صمت المجتمع الدولي ازاء ممارسات العدوان السعودي على الشعب اليمني والكوارث التي تسبب بها.

وقال عراقجي في مراسم الاحتفال بالذكرى الحادية والسبعين لتأسيس الامم المتحدة : ان منظمة الامم المتحدة حققت في السنوات الماضية نجاحات مهمة في مجال التغيير المناخي ، والاتفاقيات التي انجزت كانت مهمة للغاية مثل اتفاقية باريس الذي هو اتفاق تاريخي ، لكن للاسف لم تزل هناك اتفاقيات لم تنجز بعد ولم تبدي الامم المتحدة رد فعلها بشأنها.
وتابع قائلا ، ان الصراع في سوريا اسفر عن تشريد الملايين وقتل آلاف آخرين ، وهذه الكوارث لها ثمن باهظ جدا ، وان المسؤولية الكبرى تقع على عاتق الامم المتحدة ، ولكن للاسف فان هيكلية الامم المتحدة لا تؤدي الى ضمان الامن ، وان المنظمة الدولية بهذه البنية السياسية الموجودة لايمكنها اتخاذ رد فعل مناسب.
واضاف عراقجي : في مثل هذه الظروف فان الامم المتحدة استطاعت فقط تقديم المساعدات الانسانية وطلب اعلان الهدنة في حين انه كان بامكان الامم المتحدة القيام بدور هام لارساء السلام وايصال المساعدات الانسانية الى الشعب الجزائري.
واشار مساعد وزير الخارجية الايراني الى استمرار المجازر الوحشية ضد الشعب اليمني قائلا : من المؤسف ان الاوضاع في اليمن مزرية ، وان الهجمات الوحشية الاخيرة التي ادت الى مقتل العديد من الاشخاص في مجلس عزاء بقيت بلا رد ، لافتا الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اعلنت استعدادها لارسال المساعدات الى اليمن في رسالة وجهها وزير الخارجية الايراني الى الامين الامم للامم المتحدة.
وتطرق عراقجي الى تصريحات رئيس منظمة الصحة العالمية التي اوضح فيها ان النظام الصحي في اليمن قد تلاشى تماما ، وهذه هي نتيجة جرائم النظام السعودي.
واعرب عراقجي عن أمله في يقوم الامين العام الجديد للامم المتحدة باتخاذ تدابير جديدة لحل هذه القضية./انتهى/

         

رمز الخبر 1866515

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =