نيجيريا: استشهاد 10 من اتباع اهل البیت (ع) في اطلاق نار على موکب الاربعين الحسيني

استشهد عشرة من اتباع اهل البیت (ع) على الاقل يوم الاثنين بعد ان اطلقت الشرطة النيجيرية النار على المشاركين في موكب لاحياء مراسم الاربعين الحسيني في مدينة كانو، كبرى مدن شمال نيجيريا.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الشاهد كبير مدسر  قوله "نقلت عشر جثث في شاحنة للشرطة" فيما احصى شهود آخرون 15 قتيلا.

وقال الياسو اماني بائع الخضار الذي كان متواجدا في المكان "وصلت الشرطة وبدأت باطلاق الغاز المسيل للدموع خلال موكب شيعي لتفريقهم" مضيفا "لقد رأيت 15 جثة على الارض قبل ان تقوم الشرطة بنقلها".

من جهته قال شرطي رافضا الكشف عن اسمه ان "الزوار اصابوا احد شرطيينا، وفتح رجالنا النار حين بدأوا باستخدام العنف" حسب ادعائه.

واندلعت المواجهات حين قام اعضاء في الحركة الاسلامية في نيجيريا ، في ولاية كادونا (شمال) بتنظيم موكب في ذكرى مرور 40 يوما على عاشوراء.

وخلال هذا اقامة موكب اتباع اهل البيت (ع)  الذي يمتد على عدة ايام، يتوجه الزوار عادة من كانو الى كادونا، المدينة الكبرى الاخرى في الشمال حيث حظرت السلطات النيجيرية الحركة الاسلامية.

يذكر ان الجيش النيجري ارتكب نهاية عام 1994 مجزرة بحق اتباع اهل البيت (ع) راح ضحيتها 350 شخصا عندما هاجم حسينية بقية الله في مدينة زاريا واعتقل زعيم الحركة الاسلامية الشيخ ابراهيم الزكزاكي وزوجته وقتل ثلاثة من ابنائه حيث مازال الشيخ الزكزاكي معتقلا لحد الآن./انتهى/

    

رمز الخبر 1866975

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 0 =