الرئيس الاندونيسي يؤكد ان زيارته لطهران ستفتح فصلا جديدا في تنمية التعاون الثنائي

اكد رئيس جمهورية اندونيسيا "جوكو ويدودو" ان زيارته لايران ستفتح فصلا جديدا في تنمية العلاقات والتعاون الثنائي بين البلدين.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان الرئيس الاندونيسي "جوكو ويديدو" صرح في المؤتمر الصحفي المشترك مع نظيره الايراني بطهران عقب التوقيع اربع وثائق للتعاون الثنائي : انه بحث مع رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية ، مواضيع مختلفة في اطار تعزيز وترسيخ العلاقات والتعاون الثنائي ، لاسيما في المجال الاقتصادي والطاقة.
واشار الى الاتفاق على شراء اكثر من 500 الف طن متري من الغاز المسال من ايران ، وقال : كما تم الاتفاق مع الجمهورية الاسلامية الايرانية على الاستثمار في انشاء مصفاة تكرير  في شرق جاوة.
واضاف الرئيس الانودنيسي : ان البلدين اتفاق كذلك على ان تقوم ايران ببناء محطات لانتاج الطاقة الكهربائية في اندونيسيا بحيث يتضاعف توليد الكهرباء بمقدار 5 آلاف ميغاواط.
ولفت "جوكو ويدودو"" الى اتفاق ايران واندونيسيا لمشاركة شركة النفط الحكومية الاندونيسية في زيادة انتاج حقلي آب تيمور" و"منصوري" النفطيين في ايران ، مشيرا الى ان الوفد المرافق له يضم 60 من مدراء القطاع الخاص والصناعات المختلفة في اندونيسيا حيث سيجرون مباحثات مع نظرائهم الايرانيين حول زيادة التبادل التجاري وتعزيز التعاون بين القطاعين الخاصين في البلدين.
وحول محادثاته مع الرئيس روحاني بشان القضايا الدولية ، قال الرئيس الاندونيسي : ان اندونيسيا اكدت على الدوام على الحوار السلمي باعتباره الوسيلة الوحيدة لحل الازمات في الشرق الاوسط وباقي مناطق العالم ، وانها اقترحت حلول سلمية لتسوية الازمات في ميانمار واليمن وسوريا وباقي البلدان الاخرى ، وفي هذا السياق اكدت دوما على دورها السلمي./انتهى/

     

رمز الخبر 1867772

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 5 =